أخبار اليمن

لن يتضمن إعلان التنحي.. جماهير اليمن على موعد مع خطاب هام لرئيس الجمهورية

عاد الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الى بلاده يوم الجمعة بعد أن قضى ثلاثة اشهر في السعودية حيث عولج من اصابات لحقت به بعد تعرضه لمحاولة اغتيال بينما دوت أصداء الاعيرة النارية والانفجارات في العاصمة صنعاء إحتفالا?ٍ وابتهاجا?ٍ بعودة الرئيس إلى وطنه.

وتثير عودة “صالح” التي أعلنها في البداية التلفزيون الحكومي تساؤلات الكثير من المراقبين خصوصا?ٍ مع أول خطاب يلقيه الرئيس بعد عودته والذي من المتوقع أن يلقيه خلال الساعات القادمة.

وقد أوضح المستشار الصحفي للرئيس “صالح” في تصريحه لـ”شهارة نت” أن خطاب الرئيس سيتركز على الأوضاع الراهنة في اليمن كما سيطلعهم على نتائج المباحثات التي أجراها مع عدد من القادة والمبعوثين الدبلوماسيين خلال فترة إقامته بالمملكة.

وقال أحمد الصوفي أن الرئيس سلقي خطابا?ٍ هاما?ٍ إلى جماهير الشعب اليمني ولكنه لن يتضمن إعلان تنحيه عن السلطة.

وأضاف أن الرئيس “صالح” كان وما يزال رئيسا?ٍ للجمهورية اليمنية ولن يتنحى عن الحكم الا عبر الإنتخابات الرئاسية.

الجدير ذكره أن العاصمة صنعاء وباقي محافظات الجمهورية قد شهدت خلال الساعات القليله الماضية إطلاق كثيف للأعيرة والألعاب النارية ابنهاجا?ٍ بمناسبة عودة الرئيس فيما س?ْمع اصوات سيارات الاسعاف نتيجه لوقوع ضحايا جراء المرجوع من الاعيرة النارية التي غطت سماء العاصمة صنعاء وضواحيها منذ فجر اليوم.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق