محافظات

قبلة ملحان بالمحويت تحيي ذكرى المولد النبوي الشريف

شهارة نت – المحويت :

تدافع شعبي كبير شهدته عزلة القبلة بمديرية ملحان التابعة لمحافظة المحويت أحياء لذكرى المولد النبوي الشريف بحضور رسمي وتفاعل كبير مع المناسبة النبوية العظيمة

وفي الفعالية التي حضرها قيادة السلطة المحلية بمديرية ملحان وعدد من المشائخ والوجهاء ألقى المشرف العام لأنصار الله بمحافظة المحويت الاستاذ أحمد يحيى الأخفش كلمة

بارك للشعب اليمني عامة ومديرية ملحان خاصة مناسبة ذكرى مولد خاتم الأنبياء مُحَمَّــد بن عبدالله بن عبدالمطلب بن هاشم، صَلَــوَاتُ اللهِ وَسَلَامُـهُ عَلَيْـهِ وَعَلَـى آلِــهِ الطيبين الطاهرين،

مضيفا القول:نحن وشعبنا اليمني العزيز يحتفلُ بهذه المناسبة العزيزة والذكرى الخالدة المجيدة إنما هو احتفاءٌ بنعمة الله سُبْحَانَهُ وَتَعَالَـى وتقديرٌ لفضلِ الله سُبْحَانَهُ وَتَعَالَـى وشكرٌ لله على ما مَنَّ به على البشرية جمعاء وعلى المسلمين حينما بعث فيهم رَسُــوْلاً من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكّيهم ويعلمُهم الكتابَ والحكمة، (قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ)، وهكذا يتجهُ شعبنا اليمني العظيم على نحوٍّ متميز تميَّزَ عن سائر الشعوب بمدى احتفائه واحتفاله وابتهاجه وتفاعُله مع هذه الذكرى ومع هذه المناسبة العزيزة من واقع محبته العظيمة لرَسُــوْل الله صَلَوَاتُ اللهِ عَلَيْهِ وَعَلَـى آلِــهِ، من واقع انتمائه الأصيل لقيَم ومبادئ الإسْــلَام العظيمة والعزيزة.

وأضاف الأخفش :إن شعبَنا اليمني الذي هو يمنُ الأنصار يمن الأوس والخزرج الذين آووا ونصروا وحملوا رايةَ الإسْــلَام عاليةً وكانوا سباقين إلَى الإيمان والنصرة، الذين تبوؤ الدار والإيْمَـان، هذا هو الشعبُ اليمني الذي يحذو حذوَ أسلافه أولئك، بالتمسك بالإسْــلَام وبقيمه وبمحبة الرَّسُــوْل صلى اللهُ عليه وَعَلَـى آلِــهِ، وبالاهتداء به، وبالاحتفاء به، وبالتوقير له، وبالتعظيم له وبالتقديس له صَلَــوَاتُ اللهِ وَسَلَامُـهُ عَلَيْـهِ وَعَلَـى آلِــهِ، وبالرغم مما يعانيه شعبُنا اليمني في هذه المرحلة من أحداث جِسَامٍ وهو يواجه هذا العدوانَ المتجبر الغشوم الظالم الذي تكالبت فيه قوى الشر العالمية الإقليمية والمحلية، وفي طليعتها أَمريكا وإسرائيل ومن الإقليم من الوطن العربي نفسِه، النظام السعودي المجرم العملي الخائن لأمته ولدينه، وعلى مستوى البلد المرتزقة الذين باعوا أنفسَهم للشيطان وباعوا شعبَهم وباعوا وطنهم، وباعوا كرامتَهم وباعوا حتى إنْـسَـانيتهم

واشار الأخفش إلى مايعانيه الشعب اليمني من محنة المحنة هو يُستهدَفُ بدون أي حق بدون أن يقترفَ ذنباً يبرر لأولئك المعتدين ما يفعلونه به وما يرتكبونه بحقه من أبشع الجرائم وأفضع الاعتداءات، يستهدفون الحياةَ ويستهدفون الأَرْض، يعملون على إذلال وتركيع هذا الشعب الحر العزيز المسلم ومن حوله المنطقة بكلها تعيشُ الأحداثَ الجسامَ وتعيشُ واقعاً استثنائياً مليئاً بالفتن، مليئاً بالحروب، مليئاً بالأزمات؛ نتيجة الاستهداف الكبير لهذه المنطقة ولشعوبِها بأجمعها، الاستهداف لهذه الأُمَّــة جمعاء بهويتها الإسْــلَامية في أَخْلَاقها وفي قيمها، واستهدافٌ لها أيْـضاً كأُمّةٍ؛ بغية تفكيكها وبعثرتها وتمزيقها والسيطرة التامة لها والاخضاع لها والإذلالِ لها والاستعباد لها، وبُغية الاستغلالِ لها إنْـسَـاناً وأرضاً وخيراتٍ وثروةً، هذا الوقعُ المساوي الذي تعيشُه الأُمَّــة هذا الواقعُ المظلمُ الذي وصلت إليه الأُمَّــةُ نتيجةَ انحرافِ الكثير من المحسوبين عليها من الأنظمة ومن القوى السياسية ومن داخل الشعوب، أيْـضاً انضمام الكثير إلَى صفِّ الأَعْـدَاء خيانةً وعمالةً وتآمراً وكيداً ومكراً بهذه الأُمَّــة وبأبنائها وبهُويتها وبوجودها الحضاري بكله

واختتم الاستاذ احمد الاخفش كلمته بالقول :هذه المرحلةُ المظلمة وهذا الواقع المظلم والمأساوي وهذه الأحداث الجسام التي ألّمت بهذه المنطقة وبشعوبها إنما تدفعنا وتدفع كُلّ المستنيرين وكُلّ الذين يحسون بالمسؤولية تجاه هذا الواقع وكُلّ الأخيار وكل الأحرار وكل الشرفاء الذين يتطلعون إلَى إخراج هذه الأُمَّــة من هذا المأزق الكارثي الذي تعيشُه في كُلّ الشعوب وفي كُلّ المنطقة، إنما نرى جَميْعاً في هذه المناسبة العزيزة نافذةً للضواء وأفقاً للخلاص ونوراً يبعث على الأمل ويُنيرُ الدرْبَ ويفسح المجال ويضيء الطريق للجميع

كما القيت في الفعالية عدد من الكلمات التي أكدت على عظيم محبة النبي محمد صلى الله عليه وأله وسلم وعلى ضرورة أحياء ذكرى مولده هذه المناسبة التي تذكر بمبادى وقيم وكرامات أعلنها النبي صلى الله عليه وآله وسلم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق