رجال اعمال يهربون أموالهم من السعودية بعد موجة الاعتقالات

رجال اعمال يهربون أموالهم من السعودية بعد موجة الاعتقالات

- ‎فياﻹقتـصاديـــة

شهارة نت – الرياض :

بعد موجة الاعتقالات الأخيرة في المملكة العربية السعودية، والتي أخذت أمراء ووزراء سابقين ورجال أعمال بارزين، ذكرت وكالة “بلومبرج” أن بعض من رجال الأعمال يسعون لنقل ممتلكاتهم خارج المملكة والدول الخليجية.

ونقلت الوكالة عن مصادر مطلعة، إن عدد من أثرياء المملكة دخلوا في مفاوضات مع البنوك، ومدراء الأصول، وخبراء، لنقل أموال نقدية وغيرها من الممتلكات خارج المملكة والمنطقة بأكملها، وسط مخاوف من تجميد أو مصادرة تلك الأموال بعد إنشاء لجنة لمكافحة الفساد في المملكة، برئاسة ولي العهد محمد بن سلمان.

وألقت أجهزة الأمن السعودية القبض على 11 أميرًا وعشرات الوزراء السابقين، و4 حاليين، ورجال أعمال بارزين، السبت الماضي.

وأشارت وكالة “رويترز” إلى أن السلطات السعودية اعتقلت عددًا آخر من الأشخاص وقامت بتجميد أرصدة بنكية أخرى، أمس الأربعاء.

كما طالب البنك المركزي السعودي، البنوك داخل المملكة، بتجميد حسابات عشرات الأفراد غير المقبوض عليهم، بالإضافة لتجميد أصول المحتجزين.

وأكدت مصادر مصرفية، أن البنك المركزي وهيئة الأوراق المالية في الإمارات العربية المتحدة، طلبا من البنوك والشركات المالية في الإمارات معلومات عن حسابات 19 مواطنا سعوديا.

وكان النائب العام السعودي، أكد في بيان صدر الإثنين الماضي، أن تلك الاعتقالات ماهي إلا المرحلة الأولى من الحملة ضد الفساد.

وأشارت “بلومبرج” إلى أن حملة الاعتقالات تسببت في حث المستثمرين على بيع أسهمهم في بورصات المنطقة، مما دفع مؤشرات الأسهم القياسية للانخفاض.

شارك