أخبار اليمن

السيد نصر الله: الامارات شريك اساسي في العدوان على اليمن والسعودية تبحث عن حل

شهارة نت – لبنان :

اكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، تورط كيان العدو الإسرائيلي في العدوان على اليمن.

وقال السيد نصر الله في كلمة متلفزة له في احتفال سادة النصر، اليوم الخميس: “إن إسرائيل أيضا شريكة ماديا ومعلوماتيا وتكنولوجيا في العدوان على اليمن، وببعض من ضباطها ومخابراتها هي جزء من هذا العدوان، مضيفا “عندما يحكي نتنياهو انه حليف فهو حليف في العدوان على اليمن، وهذا موجود بالوثائق”.

كما أكد نصر الله أن العدوان على اليمن امريكي سعودي إماراتي “عدوان شبه عربي” وأن الإمارات جزء أساسي في العدوان على اليمن

وذكر أن غالبية الشعب اليمني ما زالت تضحي وتصمد بوجه العدوان وما يجري في اليمن اسطورة يصنعها الشعب اليمني والقيادة الشابة والحكيمة هناك.

وأوضح أن الجيش السعودي يجلب المرتزقة من بعض البلدان كي يقاتلوا عنه في العدوان على اليمن مقابل الصمود والاصرار اليمني على المواجهة لافتا إلى ان هناك فتاوى فوق الحصار تحرض على قصف الشعب اليمني وعلى استمرار الحصار والتجويع والقتل.

وقال السيد نصر الله: في اليمن “هناك شعب يقول هيهات منا الذلة ومن يردد ذلك سينتصر على السيف أيا كان هذا السيف”.

وأضاف: “هناك أنباء تقول بأن السعودية أخطأت في الحرب على اليمن وأخطأت في حساباتها وأنها تريد الخروج من عدوانها بماء الوجه، فما هو الحل الذي يحفظ ماء الوجه من وجهة نظرهم”.

وتابع “كل يوم يقتل العشرات في اليمن فقط لان هناك في السعودية من يريد حلا يحفظ له ماء وجهه كي يصبح ملكا في المستقبل”.

وأشار إلى ان “لدى اليمنيين من العقل والحس ما يستطيعون به أن يطوروا صواريخهم وأسلحتهم.. وليسوا منتظرين لأي أحد في العالم”.

وأكد السيد نصر الله أن هناك في الحرب على اليمن مرتزقة من جميع أنحاء العالم لكن اليمنيين بأغلبيتهم الساحقة يقفون في وجه العدوان، وهناك أحزاب سياسية ويمنيون سياسيون يتآمرون على شعبهم ولكن الأغلبية ضد العدوان.

وتساءل “في الجنوب من المسيطر.. عبد ربه منصور هادي ما بيفوت على عدن، وأمس كان في اشتباكات في مطار عدن، هؤلاء اللي باعوا أنفسهم لأعداء وطنهم سلموا الجنوب للقاعدة وداعش وللخليجيين”.

واستدرك بالقول “أما الأغلبية من الشعب اليمني لا زالت تقاتل وتصمد، وهناك صمود اسطوري في اليمن، من يتطلع في اليمن يعرف أن ما يجري في اليمن صمود اسطوري ومعجزة، في المقابل هناك حصار على أكثر من 17 مليون يمني”.

وذكر أن الحصار ليس مفروض على أنصار الله والمؤتمر الشعبي العام كما يقولون، المنظمات الدولية تتحدث عن مجاعة وعن جوع بسبب سوء تغذية.

وكان دعا السيد نصر الله في مستهل كلمته العدو الاسرائيلي ليس فقط الى افراغ خزان الامونيا في حيفا وانما ايضا الى تفكيك مفاعل ديمونا، وهدد كيان العدو بان السلاح النووي سيكون مصدر تهديد عليه بدلا من أن يكون مصدر تهديد في المنطقة.

كما أكد السيد نصر الله أن كل ما يجري في البحرين اليوم هو بقرار سعودي وبتواطؤ كبير من بعض المفتين لسفك دم الشعب البحريني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق