أخبار اليمن

المجلس السياسي يرحب بالجهود الدولية لإيقاف إطلاق النار ورفع الحصار

شهارة نت – صنعاء :

عقد المجلس السياسي الأعلى اليوم اجتماعاً برئاسة صالح الصماد رئيس المجلس وبحضور الدكتور قاسم لبوزة نائب رئيس المجلس.

واستعرض الاجتماع الجهود الدولية لوقف إطلاق النار الشامل والكامل ورفع الحصار عن الشعب اليمني ، مرحباً بكل الجهود الساعية لإيقاف العدوان وفي مقدمتها جهود سلطنة عمان لإحلال السلام في اليمن.

وفي إطار متابعته للمستجدات العسكرية والأمنية استمع المجلس السياسي إلى تقرير عن التصعيد الذي قام به العدوان السعودي الغاشم في مختلف الجبهات خلال الهدنة المزعومة وما حققه أبطال الجيش اليمني واللجان والمتطوعين من أبناء القبائل من انتصارات خلال تصديهم لذلك التصعيد.

وحيا المجلس السياسي الأعلى أبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية والمتطوعين من أبناء القبائل على تلك الانتصارات واستبسالهم في الدفاع عن الوطن ويقظتهم وتصديهم للعدوان الغاشم الذي يستغل أي مشروع هدنة للتوسع واحتلال الأراضي اليمنية و إراقة الدم اليمني واستهداف المدنيين.

وأكد المجلس أهمية وحدة الصف اليمني ورفع جاهزية الجيش واللجان الشعبية لإفشال مراهنة العدو على أي تقدم أو انتصار تحت غطاء الهدنة التي تأتي في الأساس خدمة للقاعدة وداعش وتجسدت في الأعمال الإرهابية التي شهدتها مدينة تعز مؤخراً من سحل وتنكيل بجثث الضحايا في منطقة الجحملية .

وأوضح أن هذه الممارسات أصبحت مفضوحة اليوم أمام المجتمع الدولي الذي ينبغي عليه ألا يظل غطاء لهذا العدوان الظالم بحق الشعب اليمني .

ووقف المجلس أمام عدد من المواضيع المدرجة في جدول أعماله واتخذ فيها القرارات المناسبة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق