اراء وتحليلات

اليمن عطاء بلا حدود …

بقلم / امل عباس الحملي

كما نعهد هذا الشعب اليمني الوفي شعب الكرامة من وحي الصرامة شعب كريم العطاء سخي المال والرجال والأطفال من وحي الأبطال لمقاومة وتصدي عدوان ابو عقال …
الشعب الكريم من صعدة الي يريم ومن صنعاء الي ذمار ومن تعز الي حجة ومن اب الي عمران. ..

قوافل الكرم تزداد يوما عن يوم وقوافل الشهداء التي بدمائهم تلوح شمس الإنتصار وقوافل العطاء ألا محدود من واقع الصمود الأسطوري لأجل اليمن يعيش حرا ابيا شامخا. ..
كم هو جميل عطاء اهل اليمن وعظيم سخاء شعبها المغوار الذي صنعوا من ذواتهم الكرامة وقتل الهزيمة وشعارهم سنواصل المشوار…

ما عن ابو عقال فاخر معقل له هو ضرب الاقتصاد بيد الشرعيه المحرمة هو ضرب الجهاد من واقع العزيمة
هم اليوم ع هزيمة نكراء وخزيا وعراء بعاصفة الحزم التي آلت عليهم بالندم كما آلت على امريكا بالفشل والهزيمة في عاصفة الصحراء بالعراق ..

إن اليمن سينتصر والسعوامريكا مكسورة ومأزومة ومهزومة وستنكسر وستندثر وستزول، وسينتصر الدم اليمني على السيف وعلى الجلاد، وما شهداء الأطفال والأبطال من اليمن العظيم إلا منارة ونور للنصر القادم، ولعنات تطارد العدو في كل مكان، ومصير العدوان إلى الزوال وإلى محاكم جنايات الشعب اليمني ، وسيخرج اليمن من هذا العدوان منتصر مرفوع الراس بأبطاله وبصمود شعبه البطل الأبي العصي على الانكسار، والذي لولا صمود جبهتنا الداخلية وجبهتنا الحربية والشعب القوي لما انتصرت مقاومته ولا صمدت، لذلك يجب إنزال الشعب منازلهم وتكريمهم وذكرهم في كل الفضائيات والمحافل، والنصر ليس لفصيل بعينه بل هو نصر لكل أبناء الشعب اليمني ولكل الأحرار والشرفاء في العالم، عاش يمن العزة وعاش شعب اليمن البطل المغوار وعاش الأبطال في ساحات الحرية والأستقلال الصامدون الصابرون في ارض الوطن الغالي اليمن…

دمت ياشعبي سيد الأوطان …

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق