عربي ودولي

حزب التحرير يحمل حكام المسلمين المسئولية عن جريمة التدخل العسكري الأجنبي في ليبيا

حمل حزب التحرير في بيان له أمس بشدة على حكام العرب والمسلمين وخاصة حكام مصر لعدم نصرتهم أهل ليبيا في وجه الطاغية القذافي? واعتبر الحزب?ْ الحكام?ِ شركاء في جريمة التدخ??ْل? العسكري من فرنسا وبريطانيا وأمريكا لأن?ه كان بإمكانهم من خلال تحريك جيوش المسلمين لنصرة ليبيا وإنهاء حكم الطاغية القذافي أن يحولوا دون تدخل الدول الغربية في بلاد المسلمين? ودون أن ي?ْدخ?ل المسلمون في بيوتهم حية?ٍ سامة?ٍ تسعى لتكف??ِ عنهم الأذى? في إشارة إلى الغرب وقواته. فقال:”أيعجز مليار ونصف?ْه عن أن ي?ْنقذوا ليبيا من طغيان القذافي فيلجأ الناس لعدوهم لإنقاذهم!”

وشكك الحزب في نوايا الدول الغربية التي تتذرع بحجة الإنقاذ الإنساني? متهما إياها بأنها لا تعرف إلا الأهداف التي تحقق مصالحها اللاإنسانية في بلاد المسلمين.

واعتبر الحزب في بيانه أن? مصيبة الأمة هي في حكامها? وفي سكوتها عن الحكام الظلمة وطغيانهم? وهو ما عده سببا لأن يصيب الأمة ما يصيب الحكام من عذاب.

وهاجم الحكام قائلا: “إن? هؤلاء الحكام في سبيل كراسي??هم المعو??ِجة الزائفة لا يتورعون عن سفك الدماء? وخدمة الأعداء? وبيع البلاد والعباد… إن? عروشهم هي آلهتهم”

هذا ودعا الحزب في ختام بيانه حكام مصر إلى تحريك جيش مصر لينقذ أهل ليبيا من القذافي وليعيد البسمة إليهم? وليقطع بذلك الحجة التي اقتحم الغرب بها أجواء ليبيا وأرضها بطائراته وصواريخه.

وحث الأمة على ضرورة إدراك أن? الخلافة هي التي بإقامتها ستحرس البلاد والعباد وستقصم ظهور الأعداء والطغاة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق