أخبار اليمن

اعتراف امريكي ثاني في اقل من 24 ساعة بشأن احتلال اليمن

شهارة نت – وكالات :

سجلت وزارة الدفاع الامريكية “البنتاغون” اعترافاً ثانياً خلال 24 ساعة بارسال قوات امريكية الى «قاعدة العند الجوية» و تواجدها على الأرض ما يفضح ادعاءات البنتاغون ، برغم حديث مسؤولين أمريكيين بأن الهدف دعم القوات اليمنية والإماراتية في الحرب ضد القاعدة ، حيث ان القوات جاءت مساندة للتحالف السعودي في حربه الوحشية ضد شعب المقاوم اليمن المستمرة منذ اكثر 13 شهرا .

و قالت صحیفة “واشنطن بوست” إنه على الرغم من ان العملیات الامریکیة ضد القاعدة کانت تقتصر فقط على الضربات الجویة ، لکن إعلان (الجمعة) یشیر إلى مستوى جدید من تورط الولایات المتحدة فی الصراع بالیمن.

و تقول وزارة الدفاع “البنتاغون” ان عملیات القوات الامریکیة فی الیمن مؤقته لکنها لم تضع جدولا زمنیا لذلک .

و وفق الصحیفة ، فإن مسؤولین امریکیین قالوا إن قوات الولایات المتحدة تعمل مع القوات الیمنیة الموالیة للحکومة القدیمة ولیس مع الحوثیین. ومن المعروف أن التحالف السعودی یخوض حرباً وحشیة ویفرض حصاراً مشدداً بناء على ما أعلنته الریاض “دعم الحکومة الشرعیة فی الیمن”.

و قالت “واشنطن بوست” إن المتحدث باسم البنتاغون الکابتن جیف دیفیس، رفض التصریح عن عدد القوات الامریکیة فی الیمن، لکنه قال انها “عدد صغیر” وصلت فی غضون الأسبوعین الماضیین وتعمل من موقع ثابت لتقدیم الدعم الاستخبارات .

وصرح دیفیس بوجود مجموعة سفن “یو اس اس بوکسر البحریة” ووحدة المارینز الـ13، التی رافقت مجموعة السفن. بالاضافة الى حاملة الطائرات “USS Gravely” و “USS Gonzalez”، والمدمرتین البحریتین قبالة سواحل الیمن لتوفیر المرافق الطبیة إذا لزم الأمر.
و کانت القوات الأمریکیة نقلت جنوداً وعتاداً على متن أربع طائرات إلى “العند”، فیما کانت حاملة الطائرات “روزفلت” عبرت، فجر الخمیس، مضیق باب المندب وواصلت طریقها جنوباً .
لکن مسؤولاً عسکریاً قال إن عدداً من حاملات الطائرات والبارجات البحریة الأمریکیة تتواجد فی خلیج عدن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق