عربي ودولي

أكدته مصادر مصرية.. ضغط عربي على حركة حماس للتوقيع على الورقة المصرية..

أكدت مصادر مصرية مسؤولة ومقربة من مباحثات ملف المصالحة الفلسطينية المتعثر حاليا?ٍ ? أن دول عربية “لم تسمها” تضغط بشكل كبير وقوي على حركة “حماس” وقادتها في الداخل والخارج ?لإلزامها على التوقيع على ورقة المصالحة المصرية ? وحثها على التنازل عن كافة مقترحاتها وبنودها التي تعيق إتمام الملف.
وأوضحت المصادر المصرية لمراسل “وكالة قدس نت للأنباء” ? أن دول عربية أجرت في الآونة الأخيرة اتصالات مكثفة مع قادة حركة “حماس” طالبتها بالتنازل عن كافة بنودها واقتراحاتها على ورقة المصالحة المصرية? التي في نظر تلك الدول بأنها “تعيق إتمام المصالحة”? ودعتها إلي قبول الورقة وتأجيل كافة ملاحظاتها.
وأشارت المصادر المسؤولة إلي” أن لهجة الدول العربية التي اتصلت بحركة “حماس” طغى عليها طابع “التهديد” باتخاذ إجراءات ضد عناصر الحركة وقادتها في حال رفضهم للورقة المصرية واستمرارهم في إعاقتهم لانجاز الملف المتعثر”.
يذكر أن ملف المصالحة الفلسطينية والتي ترعاه جمهورية مصر العربية متوقف منذ عدة شهور? وكل من حركتي “فتح وحماس” تتهمان بعضهما بوضع العصا في عجلة انجاز المصالحة ? وربط تعطيل انجاز الملف بارتباطات إقليمية ودولية”.
هذا ورجحت المصادر المصرية أن تقوم القاهرة بإرسال دعوات لكل من حركتي “فتح وحماس” لزيارة القاهرة بعد عيد الفطر مباشرة ?لاستئناف مباحثات ملف المصالحة ? ومحاولة تذليل كافة العقبات المتبقية لانجاز وإتمام الملف.
وكان منيب المصري نقيب رجال الاقتصاد الفلسطيني ورئيس وفد الشخصيات المستقلة كشف في تصريحات سابقة عن عزم وفده طرح تصوره “ورقة التفاهمات” بشأن إنهاء أزمة التوقيع على الورقة المصرية للمصالحة الأسبوع القادم.
وقال المصري “إن وفد الشخصيات المستقلة والوطنية, ما زال يتدارس حاليا?ٍ تصورات ورقته التي ستعرض على الفصائل الفلسطينية بما فيها المصريين, الأسبوع المقبل ليتم التوافق عليها من أجل إتمام المصالحة الفلسطينية وإنهاء حالة الانقسام السياسي”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق