أخبار اليمن

عدن: المشترك يطالب بلجنة تقصي للتحقيق في أحداث مديرية خور مكسر

أعربت أحزاب اللقاء المشترك ولجنة الحوار الوطني في محافظة عدن عن انزعاجهم لتسارع وتيرة الأحداث في مدينة عدن وبصورة قال إنها تدعو إلى القلق على أمن ومستقبل هذه المدينة كعاصمة اقتصادية وتجارية ومنطقة حرة تنتظر احتضان خليجي 20.
وجددتا في بلاغ صحفي “حصلت شهارة نت على نسخة منه” استنكارها وإدانتها للأسلوب التعسفي الاستفزازي الذي سلكته الأجهزة الأمنية في إدارتها للأزمة وقمعها للمواطنين? مناشدة رئيس وأعضاء المجلس المحلي بالمحافظة للقيام بواجبهم وتشكيل لجنة تحقيق محايدة وبمشاركة أحزاب اللقاء المشترك ومنظمات المجتمع المدني للتحقيق في الأحداث التي شهدتها مديرية خور مكسر وكذا تشكيل لجنة طيبة مختصة تحظى بموافقة وقبول أولياء دم المعتقل المتوفي “أحمد درويش” – الحادثة الثانية خلال العام الجاري الذي يتعرض فيه المعتقل للموت في ظروف غامضة – للبحث في ملابسات الوفاة واتخاذ والإجراءات اللازمة.
وحملت أحزب مشترك عدن واللجنة التحضيرية السلطة مسئولية حرمان عدن من استضافة خليجي20? التي قالت بأن قادت مؤامرات في الخفاء لهذا الحرمان بدت تتكشف حلقاتها بدءا بالحملة العسكرية التي شنتها السلطة على منزل ومقر صحيفة الأيام بما فيها أطفال ونساء متضامنين مع الصحيفة وبمختلف أنواع الأسلحة واعتقال هشام باشراحيل ونجليه هاني ومحمد والمتضامنين وما تلا ذلك من استخدام للقوة المفرطة لقمع كافة الفعاليات السلمية الإحتجاجية على هذه الحملة وعلى تردي الخدمات الأساسية في المحافظة كانقطاع خدمات الكهرباء والمياه وما نتج عنها حالات قتل خارج القانون طالت عددا من المواطنين سابقا ولاحقا.
وأكد مشترك عدن ولجنة الحوار تضامنهما ووقوفهما الكامل مع حق المواطنين في الإعتصامات والإحتجاجات السلمية ومساندتهما لصحيفة الأيام? مطالبين السلطة بصرف جواز سفر للأخ هشام باشراحيل والسماع له بالسفر للعلاج في الخارج.
وقالتا بأن محاصرة الأجهزة الأمنية حي السعادة في مديرية خور مكسر بالأطقم العسكرية والأسلحة الثقيلة ومداهمة المنازل واعتقال عشرات المواطنين أظهرت عجز وتخبط هذه الأجهزة في صورة مفضوحة? ناشرة الرعب والهلع في صدور الأطفال والنساء وكبار السن مسببة القلق لطلاب الثانوية العامة من البنين والبنات.
وعبرت عن شكرها وتقديرها لكافة المنظمات المعنية بحقوق الإنسان وفي مقدمتها منظمة العفو الدولية ومنظمة هيومن رايتس ووتش على جهودهم المبذولة? داعية السلطة إلى تقديم كافة المتورطين بقتل الأبرياء ونشطاء النضال السلمي إلى المحاكمة واعتبارها جرائم لا تنتهي بالتقادم.
وبارك مشترك عدن ولجنة الحوار جهود اللجنة التحضيرية للحوار الوطني مع رموز والقيادات الوطنية في الخارج ودعوتها للتمسك بالحوار الشامل الذي لا يستثنى منه احد وبدون شروط مسبقة وبرعاية عربية وإقليمية ودولية.

مقالات ذات صلة

إغلاق