تـحقيقات واستطلاعات

الفلسطينيون يتوحدون ضد قرار إبعاد نواب مقدسيين ويطالبون بوقفة عربية جادة

إنا باقون.. فليرحل المستوطنون.. في أرضنا باقون في قدسنا باقون ما بقي الزعتر والزيتون.. إبعاد النواب.. جريمة لا تغتفر.. بهذه الكلمات رفعت شعارات تندد بجرائم الاحتلال المستمرة بحق النواب والشخصيات المقدسية بالإبعاد عن مدينة القدس? نظمت لجنة أهالي الأسري والمعتقلين اعتصام تضامني مع النواب المقدسيين? أمام مقر الصليب الأحمر بحي الشيخ جراح? بمشاركة ذوي الأسري المقدسيين? وبحضور عدد من الشخصيات الفلسطينية المقدسية البارزة.

مفتي القدس: إعلاء الصوت لنصرة المظلوم
وطالب مفتي القدس الشيخ محمد حسين? المؤسسات الحقوقية والدولية لحماية النواب المقدسيين من سياسة الإبعاد والتهجير عن أرضهم.
وقال المفتي " يجب إعلاء الصوت لنصرة المظلوم دائما?ٍ? لان الشعب الفلسطيني والأسير والمبعد هو المظلوم جراء الاستفزازات والإجراءات الإسرائيلية المستمرة للنيل من حقهم في العيش بكرامة ", مؤكدا?ٍ ان ما يلزم لهذه الكرامة الصمود والصبر والتضحية من أجل هذا التراب.
وأعلن المفتي رفضه لكافة الإجراءات الإسرائيلية التعسفية بحق النواب المقدسيين الذين انتخبهم الشعب بمحض إرادتهم? والتي يسعي الاحتلال بإبعادهم عن وطنهم وذويهم .

عطالله حنا: النواب المقدسيين يتعرضون لمؤامرة خطيرة

قال عطالله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الارثذوكس? بأن وجودنا بين النواب المقدسيين وذوي أسرانا البواسل الذين مازالوا يقبعون داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي? هي رسالة تضامن ووقوف بجانبهم لان الشعب المقدسي بأكمله معرض للإبعاد.
وأكد حنا بان النواب يتعرضون لمؤامرة خطيرة هادفة لاقتلاعهم وطردهم من مدينتهم من المدينة الذين فيها ولدا وعاشوا ومن اجلها انتخبوا ? ويجب أن يبقوا فيها لأنها مدينتهم ولأنها لهم وفي الوقت الذي نتضامن مع النواب ومع وزير القدس السابق نتضامن أيضا مع باقي الشخصيات المواطنين المقدسيين المهددين للإبعاد عن مدينتهم المقدسة.
ولفت عطا لله حنا إلى ما صرح به رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن الأسرى الذين سيفرج عنهم مستقبلا لن يعودوا إلى بيوتهم أو بلداتهم حتى لا يقوموا بالأعمال التي قاموا بها سابقا?ٍ? وهذا يعني بأن أسري القدس جميعهم سيكونون مشمولين بهذا العقاب دون استثناء.

محافظ القدس يطالب بحماية دولية وحقوقية

وبدوره طالب محافظ القدس المهندس عدنان الحسيني بحماية دولية وحقوقية من أجل وقف جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق الحجر والبشر.
وأكد المحافظ " بعدم التنازل عن ذرة تراب من أرضنا ولا تفريط بها? فالأرض أمانة الأجيال تلو الأجيال? وان قرارات الاحتلال هي قرارات باطلة وتعسفية وغير شرعية وغير قانونية وغير إنسانية.

رئيس الهيئة الإسلامية العليا مدينة القدس جزء من العقيدة والإيمان

أما الشيخ الدكتور عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى ورئيس الهيئة الإسلامية العليا القدس? استنكر تصريحات بنيامين نتنياهو ووصفها بالخطيرة جدا على مواطني ونواب القدس.
وقال " يجب أن لا نمر على هذه الجرائم مرور الكرام لأنه مخالف للقوانين والأعراف الدولية? وطالب الأنظمة في العالم العربي والإسلامي الخروج عن صمتها تجاه القدس كما نحملها المسؤولية أمام الله العلي القدير الذي سيحاسب من يقصر في نصرة القدس? وأوضح الشيخ أن المرابطة في مدينة القدس هو جزء من العقيدة والإيمان? كما أوضح بان جذورنا المقدسية في مدينتنا والتي تمتد إلى مئات السنين بل آلاف السنين?

عطون.. حال الشعب المقدسي مهدد ومبعد ومعتقل وشهيد…!!

قال النائب المقدسي المهدد بالإبعاد أحمد عطون:" لا نعتبر هذه الوقفة وقفة تضامنية مع النواب المقدسيين وإنما وقفة تضامنية مع أنفسنا لان الشعب المقدسي مهدد أيضا بالإبعاد
وأضاف النائب? بأن الإنسان يقف خجلا في هذا المكان أمام آبائنا وأمهاتنا وأبنائنا وإخواننا وأمام ذوي الأسري والشهداء قبل أن نكون نوابا كنا في السابق اسري في سجون الاحتلال وهذا هو حال الشعب الفلسطيني بكل بقاع الأرض أما مهدد ….أو مبعد ……أو معتقل…وإما شهيدا?ٍ….
وأكد بأن القدس في هذه الأيام تعيش بحجرها وبشرها أسوء مراحل حياتها من هجمة تصاعدية من قبل الاحتلال الإسرائيلي من قتل وإعدام أمام مرآى ومسمع العالم وهدم للبيوت ومصادرة للأراضي وإبعاد لممثلين لهذا الشعب الذي انتخب نائبه وان هذه الديمقراطية الذي تتغني بها الاحتلال لا تحترمها .
وثمن عطون دور الشخصيات ا

مقالات ذات صلة

إغلاق