كتابات

الأخت السعودية..

منحناك? أكثر من 80 يوما كي تصلي إلى النصر الذي تبحثين عنه..
ولكنك? لم تصلي إليه..
وكلما مر يوم بدون مكسب? فقدتي أعصابك وصبيتي غضبك على اليمنيين أكثر..
طيب اليمنيين مساكين أيش يعملوا لك??
يقوموا بمعركتك نيابة عنك?
والا يتطوعوا ويخترعوا لك “نصر” ولو من الجن?!
والا يحطوا لك صالح والحوثي وعطان في ثلاثة ظروف كاكية ويرسلوها دي إتش إل? إلى عنوانك في الرياض (أو إلى جزر المالديف حيث يتسرسر وزير دفاعك هذه الأيام)?!!
أيش المطلوب من اليمنيين عشان يرضوا غرورك التافه? بالضبط?
يعلنوا الهزيمة?
حاضر? بكرة الصبح يعلنوها من راس جبل النبي شعيب..
بس المشكلة حتى لو قرروا أن ينهزموا من باب الشفقة عليك فقط? فهزيمتهم ستتحول سريعا إلى انتصار لهم? لأنك مش أهل حتى لأي انتصار.
مافيش حد يستعين بحاجة اسمها “المقدشي” وينتصر.. وإذا انتصر.. فإنه يصبح مهزوما وأضحوكة من اليوم التالي.
مافيش حد ينتصر وهو يقف في صف واحد مع “هادي” الذي دعم حكمه ورعاه العالم كله في صنعاء? فضيع كل ذلك وضاع في الطريق بحثا عن منفذ يهرب منه إليك.
مافيش حد ينتصر ببن مبارك الذي صعد نجمه وقفز من القاع الى السماء خلال ثلاثة أشهر ثم عاد إلى الأرض خلال ثلاثة أيام..
أيش نسوي لك?
أنت? غبية.. عملتي من نفسك مأوى لكل المنهزمين (الفاسدين) في اليمن وتريدين أن تنتصري!
أنت غبية.. واحنا مش فاضيين نعمل لك انتصار مجاني.
تركنا لك السماء كلها? تحلقي في أجوائنا? وتحصي من هناك حتى أنفاسنا? وترتكبي جرائم ومذابح حتى بحق النساء الريفيات الواقفات على آبار الماء..
ولم تنتصري مع ذلك..
ولن تنتصري ولو بعد مليون عام..
كما لن نمنحك ماتريدينه من انتصار ولو لحقنا جميعا?ٍ بشهيداتنا البريئات على بئر الماء..
فقط حاولي قدر إمكانك أن تكوني منطقية:
لا تحملينا أسباب فشلك وتمعني في عدوانيتك أكثر.
لومي نفسك والبهائم اليمنية التي أناخت بفناء حضرتك.
إما هذا أو طز فيك?…
اضربي راسك في عطان.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق