عربي ودولي

في اليوم العالمي للأمم المتحده أكاديميون يطلقون أول منتدى عالمي للسلام وحقوق الإنسان

بمناسبة اليوم العالمي للأمم المتحدة أعلن (منتدى أكاديميون من أجل السلام وحقوق الإنسان) عن إطلاقه كأول منتدى أكاديمي مهتم بالسلام وحقوق الإنسان متخصص هو الأول من نوعه في العالم ? يضم هذا الملتقى نخبة من الأكاديميين والأكاديميات المؤمنين بالسلام وحقوق الإنسان .
وفي هذا السياق قال رئيس المنتدى الدكتور/ ربيع شاكر المهدي بأن هذا المنتدى سيكون عنوان السلام برؤية أكاديمية موحدة يرسمها أعضاءه المتخصصين المدركين بأهمية العمل الإنساني والعلمي التطوعي والحريصين في نفس الوقت على توظيف إمكاناتهم وخبراتهم الأكاديمية لخدمة السلام العالمي وحقوق الإنسان على أساس القوانين الدولية والإعلان العالمي لحقوق الإنسان .
وأضاف : المنتدى كرؤية نقطة التقاء أكاديمية عالمية تجمع نخبة من الأكاديميين المهتمين بالسلام وحقوق الإنسان والعمل الإنساني من كل أنحاء العالم كجسر تواصل لتبادل الخبرات العلمية المتخصصة بالسلام وحقوق الإنسان .
ويهدف المنتدى إلى أن يكون :
1ـ همزة وصل أكاديمية تجمع الأكاديميين المهتمين بالسلام وحقوق الإنسان من كل أنحاء العالم ورفدهم بالتكتيكات الحديثة لحقوق الإنسان للمساهمة في تحقيق السلام.
2ـ رفع قدرات الأكاديميين وفق نظام الجودة وخلق آليات جديدة لتحقيق السلام .
3ـ إقامة المؤتمرات الدولية واللقاءات لنشر مبادئ الديمقراطية ومفاهيم حقوق الإنسان للخروج بتوصيات حقيقية تخدم السلام العالمي وفق الاتفاقات الدولية والإعلان العالمي لحقوق الإنسان .
4ـ تطوير البحوث والدراسات العلمية المتعلقة بالسلام وحقوق الإنسان .
5ـ تنفيذ برامج علمية ومشاريع في سبيل الوصول لرؤية أكاديمية موحدة تخدم السلام العالمي وحقوق الإنسان .
والمنتدى لا يتلقى أي دعم أو معونات ? حيث أنه يقوم على التطوع ويطمح في المستقبل القريب أن يكون له جهات داعمة حتى يكمل مسيرته الإنسانية والعلمية التي انطلق من اجلها .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق