أخبار اليمن

الرئيس علي ناصر يبارك ثورة الحوثيين ويعتبرها انتصار على الفساد

أعلن الرئيس اليمني الأسبق علي ناصر محمد تأييده الكامل للثورة التي قامت بها جماعه أنصار الله وانتشارها في العديد من المحافظات اليمنية لحماية الأمن والاستقرار.. معتبرا هذه الخطوة بأنها انتصار على الفساد والفوضى الأمنية والظلم الاستبداد.

وأشار الرئيس ناصر في حوار مع صحيفة صدى عدن بأن الحوثيون انحازوا إلى المطالب السياسية والاقتصادية للشعب? بعد أن تخلى عنها بعض الأحزاب في حكومة الوفاق.

وقال بأن ما حدث في صنعاء وحضرموت وشبوة والبيضاء من تفجيرات واغتيالات ناتج عن غياب الدولة وعجز مؤسساتها الأمنية للقيام بواجباتها تجاه الوطن والمواطن.

وناشد علي ناصر محمد كافة القوى السياسية بالاحتكام الى لغة الحوار بدلا?ٍ من لغة السلاح? وقال إن صناديق الاقتراع هي سيدة الموقف.

وأوضح إنه دعا الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي والأطياف السياسية في اليمن والمبعوث الأممي إلى اليمن جمال بنعمر في رسائل عدة إلى القيام ببعض الأمور المهمة بناء على مخرجات المؤتمر الجنوبي الذي عقد في القاهرة.

واستدرك «غير إن المناصب قد اغرتهم وأعمتهم عن رؤية الواقع واصمت اذانهم عن سماع صوت العقل ظنا?ٍ منهم أنني اسعى الى منصب وهذه ليست غايتي فانا ابحث عن وطن أمن ومستقر يسوده العدل والمساواة للأجيال القادمة».

مقالات ذات صلة

إغلاق