كتابات

هل (الخدرة) .. مستعمرة اسرائيلية او ولاية امريكية في عمران ?!

حتى العدو حين يحتل بلدا فإنه لايقوم بتفجير وتخريب المنشئات الحيوية ودور العلم والمراكز الدينية , احتراما لحرية المعتقد , ولأنه سيحتاج لتلك المشئات , وبالتالي يحافظ عليها , بل ويعمل على توفير المزيد من الخدمات لكسب ود وتعاطف اهل البلد الذي يحتله .

وفي العالم الاسلامي يحدث العكس , .. وماحدث اليوم في منطقة الخدرة بجبل عيال يزيد محافظة عمران من تفجير وتدمير كلي لمنشئة تعليمية .. انموذج للطغيان والاستبداد التي تمارسه الجماعات الدينية المتشددة في عالمنا العربي والاسلامي .

فأي عقيدة واي دين واي شريعة واي نظام واي قانون واي عرف يجيز مثل هذه الاعمال التخريبية التي تلحق الضرر بمصالح الناس وتصادر وتقضي على حقوقهم وممتلكاتهم العامة والخاصة وتعطل خدماتهم .. كالذي جرى فجر هذا اليوم الجمعة المبارك في منطقة الخدرة بعمران على ايد جماعات تدين بالاسلام , وتهتف وتكبر باسم الله الرحمن الرحيم , الذي حرم الظلم على نفسه : ( الله اكبر , الله اكبر , الله اكبر )!! .. الموت لامريكا ..
الموت لاسرائيل !! .

فهل ( الخدرة ) مستعمرة اسرائيلية , او ولاية امريكية ?! .. وهل معهد الصديق العلمي او -دار القرآن الكريم – الذي طالته عبواتكم الناسفة كنيسة يهودية او معبد هبل , او وكر دعارة او معصرة خمرة ? .

وهل عقيدتكم يا هؤلاء تجيز تخريب وتفجير دور العلم والقرآن والعبادة ?!! ..

افيدونا بربكم عن دينكم الذي يجيز لكم تخريب مصالح البلاد والعباد , .. وعن الهكم ورسولكم الذي يأمركم بهذه الاعمال التخريبية ? .

لماذا … كل هذا .. اليس ابناء الخدرة اخوتكم في العقيدة والعروبة والقبيلة ?! .

وهل سيدكم / عبدالملك الحوثي راض وعلى علم بما تصنعون ?.

الم نتحدث ونقول عنكم بالامس وعلى الفضائيات انكم الامل وتحملون وتناضلون من اجل تحقيق مشروع الدولة المدنية الحديثة الذي يتطلع اليه كل اليمنيين والذي كان مجرد شعار ا لمن قبلكم في التجمع اليمني للاصلاح , وعجز عن تنفيذه النظام اليمني السابق طيلة العقود الثلاثة الماضية ? .

خبرونا .. عن ماهية الاجندة التي تسعون الى تحقيقها عبر انقاض المساجد ودور العلم والمتشئات الخدمية ? .. ولماذا تصرون على ضرب ثقة الناس بكم وتعاطف اليمنيين لتبقوا انتم وحيدا , جماعات مسلحة تنشر الخوف والرعب في نفوس اليمنيين , مثلكم مثل قوى الشر والارهاب من قاعدة وجماعة الاخوان ومخربون وقتلة في المؤتمر .
وانا انتقد واستنكر بشدة اسلوبكم التدميري والتخريبي , لايعني بأي حال من الاحوال ان خصمكم في الاصلاح بريئ من اعمال العنف والقتل واالتخريب التي تشهدها اليمن , والدور التحريضي الكبير الذي تقوم به اطراف داخل حزب الرئيس علي عبدالله صالح في اشعال الحرائق في البلاد , وكلها اعمال وسياسات وممارسات تخدم الارهاب , وتقوض التسوية السياسية , ومخرجات الحوار الوطني .
اخيرا : اقول لكم اتقوالله في وطنكم ومستقبل ابنائكم .
والله من وراء القصد .

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق