أخبار اليمن

صحيفة بريطانية : امن واستقرار اليمن اولوية ملحة لاستقرار المنطقة والعالم

افردت صحيفة صحيفة فاينانشال تايمز البريطانية مساحة واسعة للأهتمام بضربة الجوية التى نفذها الطيران في اليمن على مجموعات ارهابية وادت إلى مصرع عشرات الارهابيين حسب الحكومة اليمنية

وقالت الصحيفة: إن اليمن تحارب تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية ولا تزال القاعدة تشن هجمات كبيرة ضد قوات الأمن العربية الفقيرة? ويمثل استقرار اليمن أولوية قصوي نظرا لموقعها لقربها من المملكة العربية السعودية? عملاقة النفط في المنطقة وتشعر السعودي بالقلق من تنظيم القاعدة لتعهد القاعدة بسقوط العائلة المالكة الحاكمة آل سعود.

وأشارت الصحيفة إلى تصعيد الولايات المتحدة هجماتها للطائرات دون طيار في اليمن كجزء من حملتها على القاعدة في الجزيرة العربية على الرغم من عدم تعليق واشنطن على هذه الممارسات? وتعد اليمن هي من بين عدد قليل من البلدان التي تعترف الولايات المتحدة باستخدام طائرات دون طيار.

ونقلت الصحيفة عن ناصر سالم أحد الشهود الذين وصلوا لمكان الحادث بعد الهجوم ” وجدنا سيارة واجساد محروقة متناثرة وبدأ انتشالها”.

وأضافت الصحيفة: أنه في وقت سابق من هذا الأسبوع قتل مسلحون من تنظيم القاعدة? نائب محافظة البيضا وهو يغادر منزله وشهدت البيضا حوادث أمنية خطيرة في الماضي? في ديسمبر قتل 15 شخصا كانوا في طريقهم لحفل زفاف قتلوا في غارة جوية خاطئة بعد العتقاد أنها قافلة لتنظيم القاعدة.

وتعهد زعيم القاعدة في الجزيرة العربية الذي ظهر في شريط فيديو ويحيط به المقاتلون بمهاجمة الولايات المتحدة.

واعربت الصحيفة عن خشيتها مما تناقلته مصادر سياسية ودبلوماسية يمنية وغربية حول معلومات عن مساع تقوم بها قيادات في حزب (التجمع اليمني للإصلاح) لوقف الحرب ضد تنظيم القاعدة والحوار مع عناصره والعفو عن قياداته.

وأكدت المصادر أن الإصلاح يجري مشاورات بهذا الشأن مع عدد من قيادات الأحزاب والتنظيمات السياسية في اليمن للخروج برؤية موحدة تضمن تشكيل قوة ضغط لتحقيق هذا المطلب.

واستغربت ذات المصادر من التناقض الذي وقع فيه الإصلاح جراء موقفه من القاعدة في الوقت الذي لم يدخر فيه جهدا?ٍ في سبيل إشعال الحرب ضد الحوثيين في عمران وإقحام الجيش فيها بمافيها استخدام الطائرات الامريكية (بدون طيار) لضرب مواقع الحوثيين اسوة بالقاعدة.

موضحة أن مجاميع مسلحة تابعة لحزب الإصلاح استحدثت يوم أمس نقاط تفتيش في عمران بينما تمركزت مجاميع أخرى في عدد من المباني والمناطق الفاصلة بين منطقة الجنات وبير عايض المكان الذي يعتصم فيه أنصار الحوثيين.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق