حقــوق وحريـات

أبناء محافظة البيضاء يجتمعون في صنعاء لتدارس قضية اغتيال أحد أبناء المنطقة

اجتمع أمس عدد كبير من أبناء محافظة البيضاء بمختلف مديرياتها للوقوف والتشاور حول جريمة التعدي التي ذهب ضحيتها طة عبدالله احمد الفقيرأحد أبناء المنطقة.

وخرج المجتمعون بعدد من التوصيات أهمها إدانة هذه الجريمة النكراء التي لا مسبب لها سوى البض والعداوة .. مطالبين الدولة وعلى رأسها رئيس الجمهورية بالتوجيه إلى الجهات الأمنية المختصة للقبض الفوري على الجاني وتقديمه إلى العدالة لينال جزاءه الرادع وفقا?ٍ لإحكام الشريعة الإسلامية .وأكد الحاضرون على أن الجاني معروف للجهات المعنية ولوزير الداخلية ما يعني ان إي تراخ أو تقاعس في القبض عليه سوف يكون له تأثير سلبي على مجريات العدالة التي ننشدها جميعا?ٍ . وتم في الاجتماع الاتفاق على تشكيل لجنة من الشخصيات الاجتماعية المختلفة لمتابعة القضية واستمرار التواصل مع الجهات المعنية حتى يتحقق العدل وينال الجاني جزاء ما اقترفـته يداه.وأكد المشاركون في الاجتماع حرصهم على أمن واستقرار المجتمع وإيجاد السكينة العام والبعد عن إي وسيلة غير مشروعة.. واثقين بان الدولة سوف تقوم بواجبها ودورها.

وكان المئات من أبناء المحافظة قد نفذوا قبل أيام وقفة احتجاجية أمام منزل الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية للمطالبة بضبط جناة الفقير وإحالتهم إلى العدالة لينالوا جزائهم الرادع.

ومن المقرر أن يصعد أبناء محافظة البيضاء احتجاجاتهم بكل وسائلهم وإمكانياتهم السلمية حتى تستجيب قيادة الدولة لمطالبهم وضبط الجناه والحد من وقوع المزيد من الجرائم التي تستهدف العسكريين والمدينين والمجتمع اليمني ككل.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق