أخبار اليمن

البيض: إعلان البلاد دولة اتحادية “لعبة وستأخذ وقتها لا أكثر”

وصف آخر رئيس لليمن الجنوبي السابق علي سالم البيض قرار إعلان البلاد دولة اتحادية من ستة أقاليم من قبل الرئيس عبد ربه منصور هادي بداية الأسبوع الماضي بكونه “لعبة وستأخذ وقتها لا أكثر”? مشددا على أنه “لا علاقة للجنوب بكل ما يحدث ويصدر بصنعاء”.

وقال البيض في تصريح صحافي “لقد سبق وحذرت قبل ما يعرف بالحوار الوطني باليمن في منتصف آذار/ مارس الماضي بأن الهدف من هذا الحوار هو حل مشكلة الصراع على مقاعد الحكم بصنعاء? وتجنب الصدام بين القوى المتنفذة هناك”.

وتابع: “ولكن من شاركوا بالمؤتمر رغم كل ما أعدوه من أوراق لم يستطيعوا التوصل لحل أي قضية من قضايا البلاد? وكان لابد في النهاية أن يقدموا شيئا فجاء هذا القرار المتمثل بنقل شكل الحكم للنظام الفيدرالي المركب”.

وأردف: “القوى المجتمعية النافذة بصنعاء والتي تحاورت لا يمكن لها انطلاقا من طبيعتها وثقافتها وتكوينها أن تقدم نظاما ديمقراطيا لا في شكله البسيط الذي كان قائما ولا في شكله الفيدرالي المركب والذي يحتاج لوعي أكبر بطبيعة الحال”.

وقسم البيض القوى المتنفذة بصنعاء إلى ثلاث مجموعات هي “القوى القبلية والعسكر والمتأسلمين العائدين من افغانستان كالزنداني وجماعته” ? مشددا على أنه لا يتوقع شيئا إيجابيا من كل ما يحدث “هؤلاء جميعا ثقافتهم ليست ثقافة قوى ديمقراطية يمكن أن تقدم شيئا ناجحا أو أفضل”.

* د ب أ

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق