أخبار اليمن

المشترك يعلن رفضا لقرار هادي ويحمله مسؤولية الحروب

أعلن تكتل أحزاب اللقاء المشترك عن رفضا متاخرا لقرار رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي بتشكيل لجنة تحديد الأقاليم ? واعتبره مخالفة لروح التوافق ونصوص ضمانات تنفيذ مخرجات الحوار الوطني.

البيان الصادر عن المشترك تزامن مع مفاوضات مارثونية بشأن تعديل حكومي مرتقب , والمقايضات على المناصب الحكومية .

بيان المشترك عبر عن أمله ألا تتكرر مثل هذه الممارسات وضرورة تمثيل كافة القوى? وحذر من تأزيم الأوضاع وتعاظم المخاوف لدى المنظومة السياسية وأطراف الحوار في حال استمرار مثل هذا النهج? بوقت نحن في أمس? الحاجة إلى نهج جديد يجسد قيم التوافق والشفافية بعيدا?ٍ عن الاستبعاد والتهميش.

ودعا البيان ذاته? الرئيس هادي وحكومة الوفاق? إلى تحم?ل مسئوليتهم في إيقاف الحروب المشتعلة بأكثر من مكان? كون مسئوليتهم لا تقف عند تشكيل اللجان بل تتعداها إلى متابعتها وتنفيذ الاتفاقيات بين الأطراف المتنازعة واعتماد حلول جذرية تحول دون عودة الاحتراب? والوقوف بحزم ضد أي طرف يخل بالاتفاقيات وتحديد مواقف وطنية ضده.

كما رح?ب المجلس الأعلى للمشترك? بنتائج مؤتمر الحوار الوطني الشامل? وأكد على أهمية تنفيذ وتجسيد مخرجات الحوار على أرض الواقع في كل القرارات والآليات التي سوف تعمل على تنفيذ ومراقبة تنفيذ المخرجات من خلال إشراك كل القوى المشاركة في مؤتمر الحوار دون استثناء على أن تختار تلك القوى من يمثلها.

ودعا المشترك الأطراف المتنازعة إلى تغليب مصلحة الوطن وقيم التعايش الذي عرف به اليمنيون عبر التاريخ وإيقاف نزيف الدم اليمني وتحكيم العقل والضمير والتعاون مع اللجان الرئاسية في تحقيق مهامها? وعب?ر عن إدانته الشديدة لاستهداف أبناء القوات المسلحة والأمن من ق?بل عناصر الإرهاب والإجرام في كل من حضرموت والبيضاء? وطالب الجهات المختصة بسرعة إعلان نتائج التحقيقات في هذه الجرائم والجرائم السابقة وإطلاع الرأي العام بذلك.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق