أخبار اليمن

حادث موكب باسندوة عرضي سببه إطلاق مرافقيه النار في الهواء

قال مصدر أمني رفيع إن التحقيقات, وأقوال شهود العيان, أظهرت أن الحادث الذي تعرض له موكب رئيس الوزراء, محمد سالم باسندوة, كان “حادثا?ٍ عرضيا?ٍ” حدث بسبب محاولة مرافقي الأخير تجاوز سيارة كانت تسير قبل موكبهم في الشارع.

وأضاف المصدر: “أكدت التحقيقات, التي أجرها جهاز الأمن القومي بالقضية, أنه أثناء ما كان موكب رئيس الوزراء متحركا تعارض مع سيارة مازدا, ما دفع حراسة باسندوة الى إطلاق عدة طلقات نارية في الهواء, بعد أن تعدت السيارة المازدا, التي بادر أحد الأشخاص الذين كانوا عليها بإطلاق مماثل للرصاص, بعد أن كان موكب رئيس الوزراء قد مر.

وتابع: “فور وقوع الحادث, تم إغلاق المنطقة, وجرى تمشيطها, وتم القبض على السيارة, والأشخاص الذين كانوا فيها, وهم الآن في الأمن القومي مع السيارة.

والتحقيقات أكدت أن الحادث عرضي, وأنه حدث لأن مرافقي رئيس الوزراء أرادوا تجاوز الخط, ما جعل سائق السيارة المازدا يمنعهم من ذلك? كون الخط له, ووضعه المروري صح, ولم يكن يعلم أن خلفه موكب رئيس الوزراء, وبعد أن تجاوزوه أطلقوا النار في الهواء, تعبيرا?ٍ عن غضبهم, لأنه لم يفسح لهم الطريق”..

وطبقا?ٍ للمصدر, فقد رفع جهاز الأمن القومي تقريرا?ٍ بالقضية وملابساتها الى رئيس الجمهورية, عبد ربه منصور هادي , الذي أعلن, أمس الأول, أن “الحادث عرضي”.

وفيما أفاد المصدر بأنه كان في السيارة المازدا شخصان, مازالا, حتى مساء أمس, معتقلين في الأمن القومي? رجح إطلاق سراحهما? “كون كل الشهادات لصالحهما”? غير أنه لم ي?ْحدد متى سيتم إطلاق سراحهما.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق