أخبار اليمن

مصرع مصلي واصابة اخر بداخل مسجد بنقم إثر إعتداء جماعة سلفية على المصلين

لقي شخص مصرعه? وأصيب آخر? عقب تأديتهم لصلاة العشاء مساء أمس الاربعاء? وذلك نتيجة مشاجرات على صلاة التراويح بين مصلين من أهالي منطقة نقم وبين جماعة من السلفيين المتطرفين داخل مسجد “الريان”? القريب من مبنى وزارة الأشغال العامة?.

وكان السلفيين قاموا بضرب إمام المسجد المعين من وزارة الأوقاف? ويدعى علي مطر? ورموه بالأحذية? كما قاموا بطرده من داخل المسجد? رافضين أن يؤمهم في صلاة التراويح? ومصرين على أن يؤم الصلاة إمام منهم.

وأوضح شهود العيان أن المشاكل احتدمت عقب صلاة العشاء? حيث تجمع الأهالي ومسلحون سلفيون عند المسجد? وقام أحد المتشددين? ويدعى “ف.ن”? بإطلاق النار على المواطنين الذين تجمعوا تضامنا مع إمام المسجد المكلف من الوزارة? وقتل أحد المصلين? ويدعى محمد الهدالي? من أهالي الضالع (18 عاما)? وأصيب آخر لم يتسن للصحيفة التأكد من اسمه.

وأضاف شهود العيان أن الشخص الذي أطلق النار ينتمي للتيار السلفي? وكانت قوات من الأمن متواجدة أثناء الحادث? حيث كان يتواجد طقمان عسكريان من قسم الريان أثناء إطلاق النار? مشيرين إلى أن الجنود فروا من المكان خلال إطلاق الرصاص? ولم يتمكنوا من حل المشكلة? فيما لاذ المسلحون بالفرار.

مصدر في المنطقة قال لـ”الأولى” إن وزارة الأوقاف كلفت 2 من المشائخ المصريين المبتعثين من “الأزهر” بإقامة الصلاة لمنع الاحتكاك بين الأطراف? مشيرا إلى أن الأزهريين حاولوا تهدئة المعترضين على إمام المسجد بأنهم قدموا لإقامة الصلاة وهم لا ينتمون الى أية جهة “إلا أن الفوضى استمرت من قبل السلفيين أثناء صلاة العشاء? وتجمع المسلحين? وبعد الصلاة قاموا بضرب إمام المسجد”? حسب المصدر.

وحاولت “الأولى” التواصل مع قسم شرطة الريان? إلا أن أفراد القسم رفضوا الإدلاء بأية معلومة.

وأوضح سكان محليون أن الاعتداء الذي تعرض له إمام المسجد أثار حفيظة أهالي المنطقة الذين تجمعوا بالقرب من المسجد? مطالبين وزارة الأوقاف بحل عاجل قبل أن تتحول المشكلة الى فتنة بين المواطنين.

وأشاروا الى أن الفوضى تسببت في إثارة الرعب? حيث كانت أصوات المتشاجرين ترتفع عبر مكبرات الصوت في الجامع.

ويقول أهالي المنطقة إن المسجد شهد خلافات سابقة بهذا الشأن.

مقالات ذات صلة

إغلاق