أخبار اليمن

حزب الاصلاح يعلن الحرب على الحوثيين لإستعطاف ما تبقى من حزبه

اتهم حزب “الإصلاح” التابع لجماعة “الإخوان المسلمين” في اليمن, أمس, جماعة الحوثي “انصار الله”, بالتورط في ما اسموه بـ”افتعال الحروب الستة مع النظام السابق” وذلك من أجل تحقيق أهداف سياسية متعلقة بتحالف مشبوه يدفع نحو التوريث وتصفية القيادات العسكرية التي وقفت ضده.
ويتناقض هذا الاتهام مع تصريحات الحزب إبان الازمة التي مرت بها اليمن في 2011م حيث حمل الاصلاحيون الرئيس السابق منفردا?ٍ مسئولية الحرب في صغدة.
وأكد الحزب الاصلاحي, في تقرير نشره على الموقع الإلكتروني التابع له “الصحوة نت”, “أن جماعة الحوثي شنت منذ العام 2004, 27 حربا على المواطنين في محافظات صعدة والجوف وعمران وحجة, وقتلت 531 مواطنا في صعدة وهجرت عشرات الآلاف من منازلهم”.
مراقبون محليون أبدوا استغرابهم من التناقض الغريب في تصريحات الحزب, والذي يضعه في موقف محرج أمام قواعدة التي بدأت في التنصل عن الحزب منذ ظهور أطماعه في الاستيلاء على الحكم.
وأكد المراقبون لـ”شهارة نت” أن حزب الاصلاح بدأ يشعر بالخطر الكبير الذي يهدده نتيجة انحصار شعبيته وانسحاب كوادره بشكل سري من قوائم الاعضاء, الامر الذي دفعه الى اطلاق تصريحات تستهدف استعطاف بقية الاعضاء في الحزب للوقوف بجامبه فيما يسميها بمعركته مع الشيعة في اليمن والذين يفوق اعدادهم عن اعضاء حزب الاصلاح بكثير خصوصا خلال السمنتين الاخيرة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق