الصحــافــة والإعلام

تحويل الزميل وسيم أحمد إلى النيابة العامة

أقدمت اليوم الأجهزة الأمنية بقسم 22 مايو بصنعاء على تحويل الزميل وسيم أحمد إلى قسم الاحتياطي التابع للنيابة العامة.
وجاء احتجازه على خلفية سرقة مقر صحيفة الوحدوي الناطقة باسم التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري في أواخر ديسمبر الماضي? وهو يعمل لديها كمخرج صحفي منذ ما يقارب ست سنوات.
وجاء تحويله للنيابة العامة لاتخاذ الاجراءات القانونية ضده دون أن توجه إليه أي تهمة ونفت إدارة تحرير صحيفة الوحدوي أن تكون قد وجهت إليه أية تهمة ضده.
صحفيون وناشطون حقوقيون حملوا قيادة التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري وصحيفة الوحدوي مسئولية الدفاع عن أحد أعضاء القطاع الطلابي للتنظيم والعاملين في الصحيفة لاسيما أنه تم الإفراج عنه بضمانة تجارية مطلع الشهر الجاري ولكن تم استدعاءه للقسم من قبل الضمين وتحويله مباشرة للنيابة العامة.
وناشدوا قيادة التنظيم عدم التنصل من مسئولياتها تجاه أحد أعضائها وسرعة التحرك للإفراج عنه? معتبرين إن عدم متابعة قضيته هي السكوت عن تقديم كبش فداء لعملية اقتحام مقر الصحيفة التي تقع أمام منزل رئيس الجمهورية وبتواجد أفراد من الجيش اليمني والتي يرجح أنها بتدبير أمني? ولكن تم احتجاز أحد الأشخاص كمحاولة لإغلاق القضية وتقييدها ضده دون الكشف عن الطرف الحقيقي لمرتكب الجريمة.
وطالبت قيادة التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري الأجهزة الأمنية بالكشف عن محاضر التحقيقات وكشف الجاني مؤكدين أنهم لم يقوموا باتهام أي شخص ولا حتى الزميل وسيم أحمد الذي اعتقل دون أي تهمة من قيادة التنظيم ولا من إدارة تحرير الصحيفة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق