أخبار اليمن

تعزيزات عسكرية تصل مأرب والجيش يستعد للإنقضاض على القبائل المتورطة بقتل قائد عسكري

تتأهب حملة عسكرية لشن هجوم على قبائل بمحافظة مارب تتهم السلطات بقتل عناصر من الجيش خلال الاسابيع الماضية في الوقت الذي مازالت فيه المفاوضات جارية بين الجيش والقبائل في مديرية صرواح.

وقال لـ”الأولى” مصدر عسكري ان الغرض من هذه الحملة هو تسليم المتهمين الذين استهدفوا الحملة العسكرية التابعة للواء 312 مدرع في 21 نوفمبر? والتي ادت الى مقتل قائد كتيبة الدبابات.

واشار المصدر الى ان غرضا اخر للحملة هو عدم عرقلة الفرق الفنية التي من المعتزم ان تقوم بإصلاح انبوب النفط المستهدف في الكيلو 102 بوادي “حباب” وكذا الكيلو 88 بوادي “انشر”.

واوضح المصدران التعزيزات العسكرية ما زالت تتوالي الى معسكر كوفل التابع للواء 312 مدرع بمديرية صرواح مطلع هذا الاسبوع.

وتابع: وصلت تعزيزات عسكرية من اللواء 13 مشاة واللواء 14 مدرع ? وكذلك من القوات الخاصة والشرطة العسكرية. مشيرا الى ان تعزيزات اخرى من الامن العام والامن المركزي ستضل الى “كوفل” خلال الايام القادمة القريبة.

وشوهدت مطلع هذا الاسبوع عربات مصفحة ودبابات واطقم العسكرية وناقلات الجند متوجهة من قيادة المنطقة العسكرية الوسطى الى مديرية صرواح لغرض مساندة اللواء 312 مدرع الذي سيقوم بتنفيذ هذه الحملة.

وبين المصدر ان الحملة العسكرية سيقودها اللواء الركن احمد سيف اليافعي ? قائد المنطقة العسكرية الوسطى وكان من المفترض ان تخرج الحملة مساء امس المغرب? او صباح اليوم غير انها غيرت توقيتها في انتظار ما ستسفر عنه المفاوضات بين الطرفين.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق