أخبار اليمن

عقب اجتماع طارئ ضم قيادتي الفرقة والاصلاح.. استنفار عسكري وقبلي وتوزيع أسلحة بصنعاء

قالت مصادر مطلعة ان حزب الإصلاح اليمني, قام خلال الساعات الماضية بحشد أنصاره, فيما أعلن اللواء علي محسن صالح الأحمر حالة الاستنفار والانتشار المسلح على المناطق المتاخمة لمعسكرات الفرقة الأولى ومقرات حزب الإصلاح .

وأضافت المصادر أن أطقم عسكرية قامت مساء الجمعة بنقل كميات كبيرة من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة من داخل معسكر الفرقة وتوزيعها على عدد من مقرات حزب الإصلاح, ناهيك عن الملابس العسكرية التي تم توزيعها على المليشيات المسلحة, ومنها ملابس عسكرية خاصة بقوات الفرقة وكذا الحرس الجمهوري والنجدة.

وأكدت المصادر في تصريحها لـ”شهارة نت” أن أجتماعا?ٍ طارئا?ٍ ضم قيادة الفرقة الأولى مدرع وحزب الإصلاح, قد عقد صباح الجمعة بجامعة الإيمان, جرى فيه التأكيد على ضرورة التصدي لما سموه بالمشروع الحوثي المتمثل في احياء يوم الغدير.. مشيرة إلى انه قد تم الاتفاق على التعبئة الفورية وحشد المليشيات المسلحة ووضعها في حالة الاستنفار أستعدادا?ٍ لتنفيذ ماتم الاتفاق عليه بين قيادتي الإصلاح والفرقة.

وتأتي حالة الاستنفار في ظل توافد الآلاف من المواطنين اليمنيين الذين قدموا للعاصمة صنعاء للمشاركة في إحياء يوم الولاية (الغدير) الذي يصادف يوم السبت.

المصادر ذاتها أشارت إلى قيام قيادات الفرقة والاصلاح الخميس الماضي بتوزيع مبالغ مالية كبيرة وأسلحة على شخصيات اجتماعية وقبلية من أجل إفشال احتفال يوم الغدير.

وكان مسلحين يتبعون حزب الاصلاح قاموا عصر امس بنصب كمين غادر استهدف مواكب للحوثيين القادمين الى العاصمة للمشاركة في احتفالات يوم الغدير بصنعاء.

وقالت مصادر مطلعة ان صالح بن صالح النعيمي و مثنى يحيى الدهمشى من المشاركين في عيد الغدير توفيا متأثرين بالجراح بعد الكمين الذى تعرضوا له من قبل ميليشيات الاصلاح فى طريق نهم-الجوف.
كما أسفر الكمين عن مقتل واصابة كلا من:
1 -صالح بن صالح السعدي النعيمي.. توفي لاحقا
2 -جمال عاطف
3 -عبدالقوي محمد النعيمي
4 -خالد محمد أحسن حيدان
5 -مثنى الدهمشي …. توفي لاحقا
6 -زيد محمد الوزير
7 -على محمد العزي
8 -محمد علي محمد النعيمي

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق