اﻹقتـصاديـــة

احتجاز رجل أعمال أمريكي مجددا في اليمن بعد فراره من الإمارات

قالت مصادر مطلعة إن رجل الأعمال الأمريكي زاك شاهين الذي أفرج عنه بكفالة في الإمارات الشهر الماضي بعد أن أبدت واشنطن قلقها إزاء صحته? فر من البلاد متوجها إلى اليمن حيث احتجز مرة أخرى.

وأضرب المدير التنفيذي السابق لشركة ديار للتطوير العقاري في دبي – المحتجز منذ عام 2008 بسبب اتهامات بالاختلاس – عن الطعام في أيار (مايو) وأفرج عنه بكفالة 1.4 مليون دولار.

وقالت المصادر التي رفضت ذكر اسمها بسبب حساسية القضية لـ «رويترز»? إن شاهين تم تهريبه من الإمارات ثم ألقي القبض عليه في اليمن. لكن لم يتضح وقت مغادرته الإمارات.

وقال مصدر أمني يمني – طلب عدم نشر اسمه – أمس إنه ما زالت الأجهزة الأمنية تحتجز شاهين? متوقعا?ٍ أن يجري ترحيل الرجل إلى الإمارات قبل نهاية الأسبوع.

ورفض مكتب النيابة العامة في دبي التعقيب? ولم يتسن على الفور الاتصال بمحامي شاهين المقيم في الولايات المتحدة ولا بمسؤولين في السفارة الأمريكية في أبو ظبي للتعقيب.

وربما يحرج فرار المدير التنفيذي السابق السلطات الأمريكية التي مارست ضغطا على الإمارات لحل قضية شاهين? خاصة بعد أن أضرب عن الطعام. وعقدت جلسات للنظر في قضيته في دبي لكن لم يصدر حكم.

وفي أيار (مايو) قال أربعة أجانب محبوسون في دبي إنهم بين مجموعة من السجناء الذين أضربوا عن الطعام احتجاجا على أحكام السجن المطولة التي حكم على أغلبيتهم بها لارتكاب جرائم مالية.

وتضاعفت الديون على الرجال – وأغلبيتهم من العاملين في مجال التطوير العقاري وغيرهم من رجال الأعمال الذين عملوا في دبي خلال مرحلة الانتعاش الاقتصادي – عندما انفجرت فقاعة العقارات في الإمارات بعد أزمة الديون العالمية عام 2008.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق