حقــوق وحريـات

البيت القانوني: يدين الاعتداء الذي تعرض له المحامي الاسدي والقاضي التركي

دانت مؤسسة البيت القانوني “سياق” التهديد والانتهاك السافر الذي تعرض له المحامي/ فيصل الاسدي وجمال عثمان التركي وكيل نيابة استئناف شمال الأمانة من قبل المدعو/ يحيى العكمي الذي يعمل مدير لأمن المنطقة الأمنية “مذبح”.

وأشارت المؤسسة الى قيام المسئول الامني بتوجيه عناصره بإيداع الأستاذين السجن على إثر عرضهما عليه توجيه النائب العام بتكليف وكيل نيابة استئناف شمال الأمانة بالانتقال لتفتيش سجن المنطقة وذلك بناء على شكوى مرفوعة من المحامي بحبس بعض موكليه تعسفا?ٍ وخلافا?ٍ للقانون.

ولم يقتصر الأمر عند ذلك بل دفعت عنجهية المعتدي واستهانته بالقانون وبرجال القضاء إلى تهديد المحامي بقتله وبإفراغ وابل من الرصاص في رأسه إن استمر في متابعة قضية موكله -بحسب المؤسسة.

المؤسسة أكدت على ضرورة احترام مبدأ سيادة القانون بصورة عامة مشيرة الى حرصها على لزوم فرضه وبجدية مطلقة على عموم المكلفين بتطبيق القانون وعلى رأسهم رجال الضبط القضائي.

كما أكدت واجب تلبية الدعوة التي وجهها عدد كبير من أعضاء الجمعية العمومية لنقابة المحامين فرع صنعاء للوقوف احتجاجا?ٍ أمام مكتب النائب العام ظهر يوم غد?ُ السبت 11/8/2012م وتهيب بجميع الزملاء وجميع المنظمات الحقوقية والقانونية والمهتمين بالحضور والتضامن وذلك لضمان سرعة ضبط وإحالة ذلك المعتدي للمسائلة والعقاب ورفع صفة الضبطية القضائية عنه وفق أحكام القانون.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق