أخبار فلسطينأخبار وتقاريرعربي ودولي

مستوطنون يقتحمون الأقصى

شهارة نت – وكالات

قتحم عشرات المستوطنين صباح اليوم الإثنين، ساحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة لشرطة العدو الصهيوني التي واصلت فرض تقييدات على دخول الفلسطينيين للمسجد.

وأفادت دائرة الأوقاف بأن عشرات المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى على شكل مجموعات، وأدوا طقوسا تلمودية ونفذوا جولات استفزازية في ساحاته، واستمعوا لشروحات عن “الهيكل” المزعوم، قبل مغادرة الساحات من جهة باب السلسلة.

وفي غضون ذلك، توالت الدعوات المقدسية التي تحث على شد الرحال للمسجد الأقصى والرباط فيه.

يذكر أن شابا من بلدة عبوين قضاء رام الله، أصيب بجروح خطيرة، بعد أن أطلق جنود الاحتلال النار عليه، أثناء تواجده في منطقة باب العامود.

إلى ذلك، قال رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب، إن سلطات الاحتلال وجهت للمعتقلين الفلسطينيين الذين جرى تمديد اعتقالهم يومي الخميس والجمعة الماضيين، عدة تتهم تتعلق بالمسجد الأقصى المبارك.

وأوضح أبو عصب أن قوات الاحتلال اعتقلت عشرات الشبان من داخل المسجد الأقصى ومحيطه ما بعد انتهاء شهر رمضان المبارك، وتحديدًا يومي الخميس والجمعة، أُفرجت عن بعضهم.

وأشار إلى أن نحو 25 شابا من القدس والداخل الفلسطيني والضفة الغربية ما زالوا قيد الاعتقال في معتقل “المسكوبية” غربي القدس، حيث يتم التحقيق مع بعضهم على عدة تهم، وآخرين ينتظرون الإجراءات القانونية.

وأضاف أن الاحتلال وجه لبعض المعتقلين عدة تهم تتعلق بما أسماه “الإخلال بالنظام العام داخل المسجد الأقصى، أو “عرقلة عمل شرطة الاحتلال فيه”.

وبين أن من تواجد فترة اقتحام المستوطنين المتطرفين للأقصى، وهتف “الله أكبر” يتم اتهامه بـ”إثارة الشغب في المسجد وعرقلة عمل شرطة الاحتلال”.

ولفت أبو عصب إلى أن عشرات المعتقلين تعرضوا للضرب والتنكيل والظلم أثناء الاعتقال والتحقيق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق