أخبار وتقاريرمحافظات

مديريات الأمانة تندد بتصعيد العدوان على اليمن

شهارة نت – صنعاء

نددت وقفات احتجاجية في مديريات الثورة والتحرير ومعين بأمانة العاصمة ، باستمرار تصعيد العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي لجرائمه بحق الشعب اليمني.
ففي وقفة بمديرية الثورة بحضور مدير المديرية عقيل السقاف والمشايخ والعقال، بارك المشاركون عملية إعصار اليمن الثانية التي استهدفت العمقين السعودي والإماراتي.
وأكدوا دعمهم للقوة الصاروخية وسلاح الجو المسير لردع دول العدوان، وكذا الاستمرار في التحشيد ورفد الجبهات بالمال والرجال حتى تحقيق النصر.
وجددوا الدعوة لمن تبقى من المتورطين في الخيانة، العودة إلى جادة الصواب والصف الوطني .. حاثين على مواصلة الصمود والثبات وتعزيز الانتصارات في مواجهة العدوان.
فيما استنكر أبناء مديرية التحرير، تصعيد وجرائم قوى العدوان ومواصلة احتجاز سفن المشتقات النفطية والغذائية والدوائية وحصار الشعب اليمني ومفاقمة معاناته.
وطالبوا القوات المسلحة، إلى تكثيف الضربات في عمق دول العدوان حتى إيقاف العدوان ورفع الحصار على اليمن وتطهير أرض الوطن من دنس المحتلين.
وأكدت كلمات في الوقفة، أهمية مواصلة التحشيد ورفد الجبهات بالمال والرجال وقوافل البذل لمواجهة العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي حتى تحقيق النصر.
وجددت الدعوة للمتورطين في الخيانة، لمراجعة حساباتهم وسرعة العودة إلى صف الوطن بالاستفادة من قرار العفو العام قبل فوات الأوان.
شارك في الوقفة عدد من مدراء وموظفي المكاتب التنفيذية وأسر الشهداء والجرحى والأسرى والمفقودين والمشايخ والعقال والشخصيات الاجتماعية.
ونظم أبناء مديرية معين بأمانة العاصمة ، وقفة احتجاجية تنديداً بتصعيد وجرائم العدوان ومباركة لعمليتي إعصار اليمن الأولى والثانية في العمقين السعودي والإماراتي.
وخلال الوقفة أشاد وكيل أول أمانة العاصمة خالد المداني بعمليتي إعصار اليمن التي نفذتها القوة الصاروخية وسلاح الجو في عمق دول العدوان.. مؤكداً أن حق الرد على جرائم وتصعيد العدوان مكفول بجميع القوانين والشرائع.
وأشار إلى أن عملية إعصار اليمن ما هي إلا تدشيناً لعمليات قادمة أقوى وأوسع لقطع كل الأيادي الآثمة التي شاركت بالعدوان والحصار على الشعب اليمني منذ سبع سنوات.
واستغرب المداني، من حالة النفاق العالمي التي تعكسها مواقف دول العالم ومنظماته ووقوفها بجانب قوى العدوان والتغاضي عن جرائمه وسفكه لدماء اليمنيين وحصارهم براً وجواً وبحراً.
وبارك بيان صادر عن الوقفة التي حضرها وكيل الأمانة المساعد سامي شرف الدين ومدير المديرية عبدالملك الرضي وشخصيات اجتماعية، نجاح عملية إعصار اليمن الثانية.. مجددا التأكيد على دعم التصنيع العسكري والقوة الصاروخية واستمرار رفد الجبهات بالمال والرجال.
واستنكر استمرار قصف طيران العدوان الامريكي السعودي الاماراتي، منازل المدنيين والمناطق الآهلة بالسكان، وكذا احتجاز تحالف العدوان لسفن المشتقات النفطية والمواد الأساسية، والذي تسبب بتفاقم الأزمة الإنسانية.
وجدد أبناء مديرية معين، الدعوة لكل من تبقى من المتورطين في الخيانة بصفوف العدوان، للعودة إلى جادة الصواب والحق والوقوف بجانب وطنهم وشعبهم في الدفاع عن السيادة الوطنية ودحر المحتلين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق