أخبار وتقاريرعربي ودولي

حزب الله يجدد دعمه لقرداحي ويقول إن السعودية “يجب أن تعتذر للشعب اللبناني”

شهارة نت – وكالات

جدد نائب الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني نعيم قاسم التأكيد على دعم الحزب لوزير الإعلام جورج قرداحي، وقال إن السعودية “يجب أن تعتذر للشعب اللبناني على افتعال الأزمة”.

وأضاف قاسم خلال احتفال تكريمي: “السعودية قامت بكل الإجراءات السلبية من دون سبب وجيه، وخلافا لكل الأعراف الديبلوماسية، ومن دون احترام لوزارة الخارجية ولا لرئاسة الوزراء، ولا إعطاء علم، بل طرد السفير اللبناني في السعودية طردا، وهذا كله يعتبر في خانة الإساءة من السعودية للعلاقات مع لبنان”.

وقال: “لبنان لم يرتكب شيئا، وليس مسؤولا عن شيء، وليس مطلوبا من المعتدى عليه ألا وهو لبنان أن يتنازل ويتذلل ويعتذر، بل المطلوب من المعتدي التي هي السعودية أن تتراجع وتعتذر للشعب اللبناني، وهذه فضيحة إذا ارتكبتها السعودية”.

وتابع: “نحن في كل الأوقات كنا مع علاقات عادية وطبيعية مع السعودية ومع غيرها لكن بكرامة، ولا نقبل بأي علاقة فيها شروط أو إملاءات، وإنما علاقة بين دولتين مستقلتين، وهذا هو لبنان اليوم إذا كانوا لا يعرفونه، لبنان القوي الحر السيد المستقل الذي حرر أرضه، ورفع رأسه، وطرد إسرائيل والتكفيريين”.

وأضاف: “نقول لبعض المسؤولين في لبنان، خففوا من الانبطاح أمام المتجبرين، لأن هؤلاء لا يرضيهم شيئا، وإذا أعطيتموهم بذل، سيطلبون الأكثر، وهم ليسوا على حق، من هنا ندعو إلى معالجة موضوعية، والمسؤولية تقع على السعودية، وعلى كل حال فإن السعودية ليست راضية على رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، ولا على كل الحكومة، ولم تكن راضية على تشكيل الحكومة السابقة من الرئيس سعد الحريري، وبالتالي لا يرضيها شيء من كل هذا التشكيل القائم، لأن لديها رئيسا للحكومة كانت تريده في لبنان، ولم يتمكن من أن يصل إلى الرئاسة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق