أخبار اليمن

قائد الحرس الجمهوري يؤكد في رسالة خاصة التزامه بتعديلات عبدربه العسكرية (نص الرسالة)

أبدى نجل الرئيس اليمني السابق العميد أحمد علي عبدالله صالح الالتزام بقرارات الرئيس عبدربه منصور هادي والتي تضمنت عزل قادة عسكريين من أقارب الرئيس السابق.

وقال العميد أحمد علي عبد الله صالح في رسالة ننشر نصها إن الرئيس هادي “تمكن من انتشال اليمن من الهاوية التي كادت أن تصل إليها” مضيفا أن “الواجب الوطني يقتضي حماية الوطن والقائد والسعي بكل قوة لتثبيت أركان السلام”.

وأكد قائد الحرس الجمهوري والقوات الخاصة أن “الرئيس عبدربه منصور هادي قد تولى القيادة منذ حادث جامع النهدين الإرهابي الذي استهدف الرئيس صالح وكبار قادة الحكومة.. قبل أن يصبح الرئيس هادي رئيس الجمهورية والقائد الأعلى للقوات المسلحة منذ تسلم الرئاسة في حفل مهيب لم يسبق أن عرفت اليمن له مثيلا في تاريخها كله” على حد وصفه.

وتابع نجل صالح قائلا: إن الأمل في ما تمر به البلاد من أزمات ومنعطفات وتحديات خطرة هي في قدرة وحكمة فخامة المشير عبد ربه منصور والذي يحظى بدعم المجتمعين الخليجي والدولي وفي مساندة كافة الأطراف من أجل الاتجاه نحو المستقبل وبناء اليمن الجديد المنشود من كل أبنائه.

وكان الرئيس هادي أصدر في السادس من أبريل الجاري روزنامة قرارات بتغيير وإقالة قادة عسكريين كبار بينهم الأخ غير الشقيق لصالح اللواء محمد صالح الأحمر الذي أعلن رفضه لقرار إقالته من قيادة القوات الجوية وأغلق مطار صنعاء حينها قبل أن يواجه بضغوط إقليمية ودولية أعلنت دعم قرارات هادي مما جعله يتراجع عن إغلاق المطار مستمرا في إصراره على منع تسليم القيادة لخلفه المعين اللواء الجند.

نص رسالة العميد أحمد علي عبدالله صالح

بسم الله الرحمن الرحيم
تحية الجندية والمسؤلية والإنجاز ..
تحية الروح الوطنية العالية ? التي تقدمون بها التزاماتكم? إرضاء?ٍ لله وخدمة للوطن ? وبعد..

ينعقد اجتماعنا هذا في ظروف شديدة التعقيد ? ليس على مستوى بلادنا وحدها? بل وعلى مستوى منطقتنا العربية بكلها.
وتعاني اليمن من تحديات أمنية واقتصادية وادارية? بعد عام من الازمة التي كادت توصل البلاد الى الهاوية? لولا الجهود المخلصة للقيادة السياسية التي عملت كفريق واحد? بقيادة رئيس الجمهورية الجديد? الأخ المشير عبدربه منصور هادي? منذ كان نائبا لمؤسس الدولة اليمنية الحديثة? الموحدة والديمقراطية? المشير علي عبدالله صالح? ومساندة المجتمع الاقليمي والدولي لجهود التسوية وصولا الى توقيع المبادرة الخليجية بين الأحزاب.
إنني أشد على أيديكم? مقدرا?ٍ كل ماقدمتوه ? ولازلتم من التزام? بمهامكم الدستورية? مع اخوانكم من رفاق السلاح في كل وحدات القوات المسلحة والأمن? الذين ضربوا أروع صور التضحية والثبات والصبر? لحماية النظام الوطني للجمهورية اليمنية? الذي ينص على أن لاشرعية إلا شرعية الصندوق الإنتخابي. وحكم الأغلبية التي تتحدد بالطرق القانونية المعتمدة في كل دول العالم الديمقراطي? عبر الإنتخابات? ووفقا?ٍ لحكم القانون.
لقد كان صمودكم? حاميا?ٍ لصمود الغالبية العظمى من إخواننا في كل المرافق المدنية للدولة وغالبية اليمنيين? الذين ظلوا يبتلهون لله تعالى ليل نهار أن يجنب البلاد المهالك.
ولقد كان لكم الدور الأكبر في حماية مؤسسات الدولة وعاصمتها من السقوط في الفوضى? تحت توجيهات فخامة القائد الأعلى للقوات المسلحة السابق “علي عبدالله صالح” وتوجيهات القائد الاعلى الحالي “المشير عبدربه منصور” الذي استلم القيادة منذ وقوع الحادث الارهابي في مسجد الدار الرئاسة? وصار هو رئيس الجمهورية والقائد الاعلى للقوات المسلحة منذ تسلم الرئاسة في حفل مهيب لم يسبق ان عرفت اليمن له مثيلا في تاريخها كله.
وفيما تدفع القوات المسلحة والأمن? كل يوم ثمنا لتصديها لمعارك تنظيم “القاعدة” والتطرف والارهاب? فان الاطراف السياسية لاتزال عاجزة حتى اليوم للأسف الشديد? عن ادراك حاجة اليمن لمساندتهم لها? لنقف صفا واحدا ضد التحديات? واخطرها النشاط الارهابي في البحرين العربي والأحمر.
أؤكد لكم أن أننا قادرون على مواجهة المستحيل من أجل وطننا ومن اجل الدفاع عن الجمهورية والوحدة والحرية? ولدينا ثقة راسخة في شعبنا وقيادتنا السياسية ? وأن المستقبل ينسج كل يوم بالأمل والعمل والصبر و بالإرادة الصلبة ? فالشعب اليمني لا يقهر مهما كانت الصعوبات والتحديات.
أخواني متفائلون ومتيقنون أننا قادرون على مواجهة كل المشاكل ومعالجة الاخطاء وتجاوز الماضي? ومن يقرأ تاريخ جمهوريتنا العظيمة سيجد ان التهديدات والمخاطر تزيد أبناء اليمن قوة وصلابة ? فالإنسان اليمني مجده أن يواجه المحن مهما تعاظمت بروح البطولة والتحدي? وبالحكمة والعقل ينسجوا الحياة بجهد مضاعف ليحققوا وجودهم? ويرسمون في صفحات التاريخ قدرهم في الكرامة والعدالة والحرية.
أخواني .. المطلوب من الجميع أن يقف بشموخ وعزة وعلينا ان نهزم الخوف والشك و الأوهام والاتهامات وأن نبذل الجهد ونقدم التضحيات لتحقيق اهداف ابناء اليمن مشتركة والتي لابد من انجازها ب

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق