كاريكـاتيـــر

شبوة: مقتل ثمانية في اليمن بينهم خمسة يشتبه بانتمائهم الى القاعدة

قال مسؤول محلي واحد ابناء القبائل ان ثمانية اشخاص قتلوا الجمعة في جنوب اليمن وشرقه? بينهم خمسة يشتبه في انهم من القاعدة? وذلك خلال هجوم مسلح وغارات جوية.

واضاف المسؤول في محافظة شبوة ان غارتين جويتين استهدفتا عناصر يشتبه بانهم من القاعدة ما اسفر عن مقتل ستة اشخاص خمسة منهم قد يكونوا من اتباع التنظيم المتطرف.

واكد ان احدى الغارتين بواسطة طائرة من دون طيار استهدفت سيارة في مدينة عزان التي تبعد مسافة 150 كلم الى الشرق من عتق? كبرى مدن محافظة شبوة.

وتابع “قتل خمسة من القاعدة كانوا بداخلها”.

ولم يوضح المسؤول مكان او هدف الغارة الثانية.

بدورهم? قال شهود ان النيران اندلعت في السيارة السمتهدفة فقام انصار القاعدة باطفائها وسحب الجثث.

من جهته? صرح مسؤول في مستشفى عزان ان ستة مدنيين كانوا يستقلون سيارة تسير في الاتجاه المعاكس للسيارة المستهدفة اصيبوا بجروح لكن احدهم توفي لاحقا.

وقتل مسلحون شخصين احدهما ضابط في جهاز الاستخبارات اليمني في وقت سابق الجمعة في عدن وسرعان ما حملت قبيلتهما المسؤولية الى تنظيم القاعدة.

وقال احد ابناء قبيلة العسال? وموطنها محافظة ابين? ان المسلحين اطلقوا النار على الرجلين فور خروجهما من احد مساجد حي دريم في وسط المدينة الجنوبية بعد صلاة الجمعة.

واضاف المصدر ان “القاعدة تريد ان تنتقم من قبيلتنا التي قامت بطردها من بلدة المودية” الواقعة في محافظة ابين.

من جهته? اكد مصدر طبي في مستشفى الصادق في عدن ان الجثتين مصابتان بطلقات نارية.

وتنشط القاعدة في محافظتي شبوة وابين التي تسيطر على كبرى مدنها زنجبار منذ اواخر ايار/مايو الماضي لكن قبيلة العسال تمكنت من طردها من معقلها في المودية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق