كاريكـاتيـــر

واشنطن: «القاعدة» لا يمكنها السيطرة على اليمن

أكد سفير الولايات المتحدة في اليمن جيرالد فايرستاين ان تنظيم «القاعدة في جزيرة العرب» أضعف من أن يكون في مقدوره السيطرة على اليمن? لكنه أقر في تصريح لصحيفة « الحياة» اللندنية بأن التنظيم غير من استراتيجيته وصار يسعى إلى السيطرة على مناطق وفرض نظامه عليها.
وأعرب عن اعتقاده بأن «تنظيم القاعدة في جزيرة العرب استفاد من الأزمة السياسية في اليمن خلال السنة الماضية. فقد أدت الخلافات بين القادة السياسيين والعسكريين إلى تراجع قدرتهم على التحرك في شكل فاعل ضد القاعدة ? وهذا ما سمح لها بأن تعتمد استراتيجية أكثر شراسة». ورفض تأكيد ما إذا كان اغتيال قادة القاعدة في اليمن يتم على يد أجهزة الأمن الأمريكية ? لكنه قال إنه لو كان للقاعدة في اليمن مقر قيادة يتجمعون فيه «لكانت الحياة أسهل».
ورأى أنه «من الواضح أن الإيرانيين يريدون بناء نفوذ والتأثير في التطورات الحاصلة في اليمن سواء من خلال الحصول على التأثير داخليا?ٍ أو في شكل أوسع في المنطقة من خلال إقامة موطئ قدم لهم في الجزيرة العربية? وهو الأمر الذي من الطبيعي أن ي?ْنظر إليه بوصفه تهديدا?ٍ أمنيا?ٍ من السعودية وبقية دول مجلس التعاون الخليجي». وحول الموقف الاميركي من سعي جنوبيين إلى الانفصال ? قال «سياسة الولايات المتحدة واضحة في شأن وحدة اليمن. رأينا أن هذه القضية قد تم حلها عام 1990 عندما تم توحيد شطري البلاد. وفي العام 1994 الولايات المتحدة دعمت بصورة واضحة الحفاظ على وحدة اليمن ? وموقفنا ما زال نفسه اليوم.. المجتمع الدولي كله يؤيد وحدة اليمن وسيادته? وليس فقط الولايات المتحدة».

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق