الأخباراﻹقتـصاديـــةعربي ودولي

خسائر التجارة الدولية جراء جنوح السفينة في قناة السويس تصل 400 مليون دولار في الساعة

شهارة نت – وكالات

قدرت بيانات الشحن من شركة “لويد ليست” أن السفينة اليابانية العالقة في قناة السويس تؤخر ما يقدر بحوالي 400 مليون دولار من التجارة الدولية في الساعة على أساس القيمة التقريبية للسلع التي يتم نقلها عبر القناة كل يوم،
ووفقا لبيانات الشحن من شركة “لويد ليست” فإن حركة مرور البضائع المتجهة غربا في القناة تقدر بنحو 5.1 مليار دولار في اليوم، وحركة المرور المتجهة شرقا تقدر بنحو 4.5 مليار دولار في اليوم كما ورد في تقرير أورده موقع “سي إن بي سي” الأميركية.
ونقل الموقع عن نائب رئيس سلسلة التوريد والسياسة الجمركية بالاتحاد الوطني للبيع بالتجزئة جون غولد، أن الانسداد يصعّد الضغوط على سلسلة التوريد العالمية المتوترة أصلا.
وتوقّع أن يسبب التأخير تحديات إضافية لسلسلة التوريد في وقت تعاني فيه الشركات من اكتظاظ سلسلة التوريد بسبب التأخيرات الناجمة عن تفشي جائحة كورونا.
وفي ذات السياق قدّرت الغرفة الدولية للنقل البحري أن السلع التي تجتاز قناة السويس تلامس قيمتها 3 مليارات دولار يومياً.
ونقل تقرير ورد في مجلة “تايم” أن الخسائر بلغت 6 مليارات دولار بعد مرور يومين فقط على حادث السفينة “إيفر غيفن”.
وأشار التقرير إلى أنه مع ذلك من الصعب وضع رقم أكثر دقة بسبب التنوع الكبير للبضائع المنقولة عبر القناة.
وتعد قناة السويس إحدى أكثر الممرات البحرية ازدحاما في العالم، ويجتازها نحو 12٪ من إجمالي التجارة العالمية.
وجنحت سفينة “إم في إيفر غيفن” البالغ طولها 400 متر وعرضها 59 مترا وحمولتها الإجمالية 224 ألف طن، خلال رحلة من الصين متجهة إلى روتردام في الناحية الجنوبية للقناة، قرب مدينة السويس.
وأعلنت شركة إنقاذ سفن هولندية أرسلت خبراء إلى قناة السويس، الأربعاء، أن تعويم السفينة الجانحة ربما يستغرق أياما أو أسابيع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق