أهم الأخبارعربي ودولي

السيد نصرالله: الضربات الايرانية على اهداف امريكية بداية قوية للرد العسكري

السيد نصرالله: الضربات الايرانية على اهداف امريكية بداية قوية للرد العسكري

شهارة نت – بيروت
اكد سيد المقاومة، السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله أن الضربات الإيرانية على أهداف أمريكية في العراق بداية قوية للرد العسكري على الولايات المتحدة.. مبيناً بأن الرد على جريمة اغتيال الشهيد قاسم سليماني ورفاقه هي مسار طويل يجب أن يفضي إلى اخراج الولايات المتحدة من منطقة غرب آسيا وما حصل في عين الأسد ليس الرد على استشهاد الحاج قاسم سليماني بل هي صفعة في هذا المسار الطويل وخطوة أولى وقوية ومزلزلة.

وقال السيد نصرالله خلال كلمة متلفزة في ذكرى أسبوع الشهيدين الحاج قاسم سليماني وأبومهدي المهندس:”الضربة الإيرانية كسرت الهيبة الأميركية في عيون الأصدقاء وفي عيون الأعداء والايرانيون ابلغو الأميركيين عبر وسطاء انهم اذا رديتم سنضرب كل قواعدكم وسنضرب الكيان الاسرائيلي”.

وأكد السيد نصرالله على القدرات العسكرية الإيرانية بالقول:”هذه الضربة وهذه الصفعة كشفت عن قوة القدرات العسكرية الإيرانية وهذه من صناعة ايرانية وليست مشتراة من مصانع السلاح والعملية نفذها ضباط وجنود ايرانيون وليسوا مستأجرين كما هو الحال ببعض الدول،وتدل على شجاعة منقطعة النظير لدى القيادة والشعب في ايران هذا امر لم يحصل منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية حيث وجهة دولة ضربة عسكرية إلى قاعدة اميركية”.

واضاف السيد نصرالله قائلاً:”قرار الرد الإيراني هو قرار الشعب الإيراني وتطلعات الشعب الإيراني الحاضر للذهاب إلى الحرب للدفاع عن كرامته والثأر لاستشهاد القائد قاسم سليماني وأن كل القواعد الأميركية في المنطقة هي تحت مرمى الصواريخ الإيرانية وبدقة ومع العلم أن الجمهورية الإسلامية تملك صواريخ أدق من الصواريخ المستخدمة في العملية والاميركيون لم يستطيعوا اسقاط هذه الصواريخ وهذه هي حال كل القواعد الأميركية”

وتساءل السيد نصرالله:”من يجرؤ في الكرة الأرضية منذ انتهاء الحرب العالمية أن يقف في وجه اميركا وان يضرب أحد قواعدها بالصواريخ؟بالأخص بعد تهديدات ترامب بقص5 52 موقعاً ايرانياً ولكنه ابتلع تصاريحه وهذا له ما قبله وله ما بعده.

وختم السيد نصرالله كلامه بشان الرد الإيراني على جريمة استشهاد الفريق قاسم سليماني قائلاً:” الضربة الإيرانية على قاعدة عين الأسد الأمريكية رسالة إلى كل من يتآمر مع أميركا ضد ايران والصواريخ نزلت في عين الأسد والعزاء كان في الكيان الاسرائيلي وعندما يسمع الإسرائيليون التهديدات من القيادة الايرانية يجب ان يأخذوها بجدية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق