عربي ودولي

محمد بن زايد يطيح بإخوانه ويعين أولاده في مناصب عليا

محمد بن زايد يطيح بإخوانه ويعين أولاده في مناصب عليا

شهارة نت – ابو ظبي

قالت وكالة الأنباء الإماراتية “وام” إن الشيخ خليفة بن زايد رئيس دولة الإمارات العربية أصدر -بصفته رئيس الدولة وحاكماً لإمارة أبو ظبي- عدداً من المراسيم الأميرية استهدفت تغييرات في هيكل الجهاز التنفيذي للإمارة.

وتضمنت المراسيم بحسب الوكالة ترقية اثنين من أبناء ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد إلى مناصب قيادية.

وقد قضى أحد هذه المراسيم الأميرية بتعيين الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان رئيساً للمكتب الوطني التنفيذي في الإمارة.

كما قضى مرسوم آخر صادر عن الشيخ خليفة بن زايد -بصفته رئيساً للدولة وحاكماً لإمارة أبو ظبي- بتعيين الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي في الإمارة رئيساً لديوان ولي العهد بدلاً من الشيخ حامد بن زايد شقيق ولي العهد، إضافة إلى مراسيم أخرى.

تأتي هذه المراسيم الأميرية الصادرة عن حاكم أبو ظبي المريض لتثبت تحكم ولي عهده محمد بن زايد بمفاصل الحكم في الإمارة، خصوصاً وأنه لم يعد يخفى على أحد بأن محمد بن زايد هو الحاكم الفعلي هناك.

واعتبر مراقبون قرارات ابن زايد، بترقيته لأبنائه إلى المناصب القيادية المذكورة واستبعاده للشيخ حامد منها، بأنها بمثابة انقلاب واضح على إخوته، وأنها خطوة أولى نحو تثبيت حكمه وحكم أبنائه من بعده.

مشيرين الى استمرار ابن زايد بتنفيذ سياساته الخبيثة التي اعتاد عليها حتى ضد أقرب المقربين إليه في سبيل مصالحه الشخصية وطموحه الأرعن في الوصول إلى عرش الإمارة.

واكد مراقبون إن ما قام به ابن زايد قبل أيام ليس مستغرباً في ظل كل الأفعال القذرة التي قام بها منذ وصوله إلى منصب ولاية العهد. من هذه الأفعال إبقاؤه على شقيقه خليفة كحاكم للإمارة بشكل صوري وازدراؤه له في أكثر من مناسبة.

واكدوا ان ابن زايد بدأ يكشر عن أنيابه بتنفيذه هذا الانقلاب الأبيض على أشقائه تمهيداً لوراثة الحكم، ومن ثم توريثه لأبنائه من بعده، متبعاً نموذج تلميذه في الخبث والإجرام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي انقلب على أعمامه وأبنائهم لينفرد بولاية العهد التي يراها طريقه المؤكد نحو العرش.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق