أخبار اليمن

على مبدأ “اضرب الوطاف يفتهم للحمار “.. السيد الحوثي يهمس في أذن الإمارات بعد استهداف مصفاة الشيبة

1606 يوم من العدوان على اليمن

شهارة نت – صنعاء

قال قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي، إن عملية سلاح الجو المسير التي نفذت اليوم على منشآت حيوية سعودية، هي أكبر عملية تستهدف ما وصفه بـ”تحالف العدوان” منذ بداية الحرب اليمنية.
وأوضح السيد الحوثي في كلمة متلفزة، مساء اليوم، السبت، أن مصفاة الشيبة السعودية، تقع في حقل نفطي قرب حدود المملكة مع الإمارات وتبعد مسافة 1100 كم من أقرب نقطة حدودية مع اليمن.
وتابع قائلا: إن عملية سلاح الجو المسير اليوم درس مشترك وإنذار مهم للإمارات.
وقال : إن مصفاة الشيبة تعتبر من أكبر مصافي النفط بالنسبة للنظام السعودي، ولديها مخزون نفطي هائل، وأكدنا سابقًا أن عملياتنا ستتركز على الضرع الحلوب الذي يعتمد عليه الأمريكيون.
وتابع : في العام الخامس يتلقى تحالف العدوان الضربات الأكبر والصفعات القوية واللكمات القاتلة نتيجة لاستمراره في هذا العدوان الغاشم، وعملية سلاح الجو المسير التي سميت بعملية توازن الردع تحمل رسائل مهمة لقوى العدوان.
وأعلن الجيش اليمني اليوم السبت عن تنفيذ أكبر عملية هجومية على السعودية منذ بدء “العدوان على اليمن”.
وأكد مصدر في قطاع النفط السعودي لوكالة “رويترز” تعرض حقل ومصفاة الشيبة التابعين لشركة “أرامكو” لهجوم بطائرات مسيرة دون وقوع إصابات بشرية.
وكشف المصدر عن اندلاع حريق في المصفاة نتيجة الغارات.

وقالت شركة أرامكو النفطية السعودية العملاقة إنها سيطرت على الحريق  إثر الهجوم.
وقال العميد يحيى سريع المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة، في بيان صحفي اليوم ، إن 10 طائرات مسيرة استهدفت حقل ومصفاة الشيبة التابعة لشركة أرامكو شرقي السعودية.
وتابع :”حقل ومصفاة الشيبة يضم أكبر مخزون استراتيجي للنفط في المملكة، ويتسع لأكثر من مليار برميل “.
واعتبر سريع أن “هذه العملية، التي أطلق عليها /توازن الردع الأولى/، تأتي في إطار الردع والردع المشروع على جرائم العدوان وحصاره”.
ووعد المتحدث “النظام” السعودي و“قوى العدوان” بعمليات أكبر وأوسع إذا استمر العدوان.
واستطردت بالقول:” لا خيار أمام قوى العدوان والنظام السعودي إلا وقف الحرب ورفع الحصار عن الشعب اليمني”.
ودعا سريع كل الشركات والمدنيين بـ “الابتعاد الكامل عن كل المواقع والأهداف الحيوية بالمملكة لأنها أصبحت أهدافا مشروعة ويمكن ضربها في أي وقت”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق