أخبار اليمن

تجدد القتال في تعز بعد قيام مسلحين بقصف مواقع حكومية

قال نشطاء ومسعفون إن الإشتباكات المسلحة في تعز عادت من جديد اليوم الجمعة بين قوات الحكومة اليمنية ومسلحين تابعين لقوى المعارضة اسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص? فيما صرح رئيس الحكومة الجديدة التي تهدف إلى منع اندلاع حرب أهلية في اليمن بأن الاتفاق السياسي الذي وقع منذ أسبوع قد ينهار إذا استمر القتل.

وقال شهود إن معركة جديدة بين القوات الحكومية ومسلحين يدعمون المحتجين أسفرت عن مقتل شخصين حوصرا في منزليهما خلال الاشتباكات.

وقتل 12 على الأقل من المدنيين والجنود الحكوميين والمسلحين المناهضين لصالح في تعز في الأيام القليلة الماضية.

وقال سكان ومسعفون أن من بين 12 قتيلا في المدينة التي تقع على بعد 200 كيلومتر جنوبي العاصمة صنعاء خمسة مدنيين قتلتهم القوات الموالية لصالح خلال قصف مكثف لبعض أحياء تعز.

ويحيط بالمحتجين في تعز قوات موالية لصالح وقوات تابعة للقبائل وجنود يعارضونه? ودعا محافظ تعز إلى وقف إطلاق النار في وقت متأخر أمس.

وقال محمد باسندوة وزير الخارجية السابق الذي كلفته أحزاب المعارضة بقيادة حكومة تقسم بينها وبين حزب صالح أن فريقه سيعيد النظر في إلتزامه بالإتفاق إذا لم يتوقف القتل في تعز.

وقال “باسندوة” في بيان أن القتل في تعز عمل متعمد لإفساد الإتفاق الذي وقعته أحزاب المعارضة مع صالح الذي تراجع عن توقيع المبادرة الخليجية ثلاث مرات قبل هذا.
وقال مسؤول من تكتل أحزاب المعارضة التي وقعت الإتفاق أن الإحزاب اتفقت على تشكيل الحكومة مع حزب صالح وقال متحدث بإسم التكتل أن هذا سيعلن يوم السبت.

من جانبه وجه عبدربه منصور هادي نائب رئيس الجمهورية محافظ محافظة تعز وأحزاب اللقاء المشترك بسرعة وقف إطلاق النار في مدينة تعز وتشكيل لجنة لسحب القوات العسكرية وقوات المليشيات المسلحة والعمل من اجل استتباب الأمن والاستقرار في مدينة تعز وعلى أن تكون اللجنة مشتركة من الجانبين وتشرف على سحب القوات فورا وعلى الجميع الالتزام بهذا .

وكانت مليشيات مسلحة أقدمت أثناء أداء صلاة الجمعة على مهاجمة وقصف عدد من المنشآت الحكومية في مدينة تعز بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والخفيفة حيث استشهد في تلك الاعتداءات ثلاثة جنود وأصيب عدد آخر? وتم تدمير عربة مدرعة وثلاثة أطقم بقذائف آربي جي ومدافع/ بي10 كما عاثت خرابا وتدميرا في حي بير باشا والحصب.

كما اقدمت تلك المليشيات على مداهمة منزل العقيد عبدالحكيم الكلعي وقتله أمام أفراد أسرته وقامت باختطاف جثته إلى مستشفى الروضة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق