أخبار اليمنملفــات سـاخنـــة

احصائيات.. قطاع التعليم في اليمن خلال أربع سنوات من العدوان

شهارة نت - تقرير

قالت احصائية حكومية جديد أن الخسائر والاضرار المادية التي لحقت بقطاع التعليم تجاوز الـ 61 مليار و 18 مليون ريال جراء استمرار استهداف العدوان السعودي الذي يدخل عامه الخامس للمدارس والمنشآت التعليمية في اليمن.
وكشفت إحصائيات وزارة التربية والتعليم تدمير وتضرر 3526 مدرسة و منشأة تعليمية موزعة على محافظات الجمهورية وبنسبة تزيد عن 21% من عدد المنشآت التعليمية العاملة في اليمن.
واشارت الى أن 402 منشأة تم تدميرها بالكامل فيما تضررت 1465 منشأة اخرى
وبلغ عدد المنشآت التعليمية التي يتم استخدامها من قبل النازحين 993 مدرسة ومنشأة حيث جرى تحويلها كسكن ومأوى للمواطنين و الأهالي الذين قصف طيران العدوان بيوتهم و مساكنهم و أمسوا يفترشون الارض و يلتحفون السماء فلم يجدوا مأوى يضمهم و ينزحون اليه عدا تلك المدارس في مناطقهم ، فضلا عن اغلاق 666 منشأة.
وفيما يخص الكادر التربوي أوضح وزارة التربية أن عدد الكوادر التربوية والتعليمية المتأثرين نتيجة قطع العدوان السعودي الأمريكي لرواتبهم 194 الف و417 مدرس ومدرسة أي ما نسبته 64% من إجمالي الكوادر العاملة في حقل التعليم.
كما تضرر نحو 89840 من العاملين في التربية والتعليم نتيجة الاضرار التي لحقت بمنشأتهم التعليمية وبنسبة 29.6% من اجمالي الكادر التعليمي بالمحافظات
وبحسب الإحصائيات الرسمية لوزارة التربية فإن طلاب المدارس في عموم محافظات الجمهورية يبلغ 5 ملايين و 813 الف و862 طالب وطالبة منهم 4 ملايين و443الف و409 طالب وطالبة يتلقون التعليم بالمدارس الواقعة في المحافظات المحاصرة والتي لا يستلم فيها الكوادر التربوية راتبهم وهو ما يمثل نسبة 76.3% من إجمالي عدد الطلاب في عموم المحافظات.
ويصل عدد الطلاب في المدارس التي تعرضت لأضرار مليون و 879 الف و825 طالب وطالبة وبنسبة 32.3%.
وتؤكد احصائيات الوزارة أن متوسط ما تم توزيعه من الكتب المدرسية خلال الأربعة الاعوام ( 2015 _ 2019م) بلغ 7,883,308 وذلك من اجمالي عدد النسخ المطلوبة خلال نفس الفترة والتي يبلغ عددها 66,758,987 ، أي أن ما تم توزيعه من كتب لا يتجاوز 12% من العدد المطلوب، فيما وصل متوسط نسبة الطلبة بدون كتب دراسية 57.4%.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق