عربي ودولي

السيدة معالي العسعوسي تتقلد وشاح الكويت للبصمة الإنسانية عن أعمالها في الجمهورية اليمنية

شهارة نت – الكويت

تقلدت السيدة معالي سعود العسعوسي المتخصصة في مجال العمل الإنساني مديرة مكتب العون المباشر في اليمن وزوجها السيد عبدالله العباد “وشاح الكويت للبصمة الإنسانية ” عن أعمالهما الإنسانية والتطوعية في الجمهورية اليمنية.

وتسلّمت مشاعل العسعوسي شقيقة السيدة معالي العسعوسي جائزة التميز المجتمعي الإنساني وتقلدت وشاح الكويت للبصمة الإنسانية نيابة عن شقيقتها وزوجها المتواجدان حالياً في اليمن، وذلك في حفل بهيج نظمته جمعية ملتقى الكويت الخيري مساء الأربعاء 12 ديسمبر لتوزيع جائزة التميز المجتمعي بنسختها الأولى “وشاح الكويت للبصمة الإنسانية” لعام 2018 .

وعبرت السيدة معالي العسعوسي عن اعتزازها بهذا التكريم من وطنها الأم ، مع كوكبة من الشخصيات والفرق التطوعية والإنسانية الذين نالوا جائزة التميز المجتمعي الإنساني ووشاح الكويت للبصمة الإنسانية.

وقالت إن تقليدها وشريك حياتها وسندها في مسيرتها الإنسانية عبدالله العباد، وشاح الكويت للبصمة الإنسانية شرف رفيع ومسؤولية كبيرة لبذل مزيد من العطاء في العمل الإنساني ورفع اسم الكويت عالياً في المحافل العربية والدولية.

وأشارت العسعوسي إلى أن هذا التكريم يعتبر حافزاً لكافة الأشخاص للمبادرة في العمل التطوعي وخدمة الإنسانية وتقديم العون للمحتاجين في شتى بقاع الأرض.

وأضافت “عُرفت الكويت بمبادراتها الإنسانية وامتدت عطاءاتها الإنسانية الكبيرة وأياديها الخيرة في البناء والتنمية وإغداق العطاء والعمل من أجل الإنسان أياً كان دون تمييز، وقد توارثنا عن آبائنا وأجدادنا تراثاً هائلاً من الأعمال الإنسانية في كافة أنحاء العالم، ونحن نسير على خُطاهم لتعزيز المكانة الإنسانية للكويت بوصفها مركزاً إنسانياً عالمياً”.

وأكدت أن للفريق العامل معها في اليمن وكل أبناء اليمن الشقيق دور كبير في تحقيق هذا الإنجاز ، وكذلك مساندة أسرتها وأصدقائها والداعمين من مختلف بقاع العالم.

وتقدمت العسعوسي بالشكر للقائمين على الجائزة ولجنة التحكيم التي رشحتها وزوجها لنيل وشاح الكويت للبصمة الإنسانية، كما شكرت كل من ساندهما خلال مسيرة العطاء الإنساني في اليمن.

وفي الحفل ثمن رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية المستشار بالديوان الأميري الكويتي الدكتور عبدالله المعتوق جهود المكرمين من أفراد وفرق تطوعية لدعم العمل الخيري والمجتمعي وتجسيد قيم المجتمع الكويتي وغاياته الإنسانية، مشيراً إلى أن هذا التكريم يعكس ريادة الكويت وتميزها في مجال العمل الإنساني.

من جهته أوضح رئيس مجلس إدارة جمعية ملتقى الكويت الخيري مؤسى الجمعة أن الجمعية أرادت من خلال هذه المبادرة تقديم الشكر والعرفان لكوكبة من أبناء الكويت الذين رفعوا اسم البلاد في المحافل العالمية، وتعزيز وتحريك قيم العطاء والمشاركة في نفوس أفراد المجتمع وإبراز إسهامات أصحاب الأيادي البيضاء من الأفراد والفرق والمؤسسات في إطار العمل المجتمعي والإنساني وعددهم 28 بينهم 8 فرق تطوعية و 20 شخصية خلال هذا العام.

يشار إلى أن ملتقى الكويت الخيري جمعية نفع عام كويتية أهلية مهنية أسست عام 2013 تحت مظلة جمعية (الشيخ عبدالله النوري الخيرية) وتم إشهارها رسمياً في عام 2015 وتهدف إلى تشجيع العاملين وتدريبهم مع تطوير مؤسساتهم الخيرية.

ومعالي العسعوسي امرأة كويتية هاجرت إلى اليمن في العام 2009 للعمل في خدمة الإنسانية بشكل طوعي، ومنذ العام 2015 أصبحت تدير مكتب جمعية العون المباشر في اليمن كأول امرأة تشغل هذا المنصب .

وتتمتع العسعوسي بشخصية قيادية ملهمة للشباب، وتؤمن بأنه يمكن أن يكون للمرء تأثير بموارد محدودة، وتقول إن المال ليس مهماً بل الشغف والإيمان بالعمل في ساحات العطاء الإنساني.

حققت معالي العسعوسي إنجازات متعددة في المجال الإنساني باليمن منذ العام 2007 وأسهمت في تنفيذ مئات المشاريع الخدمية والتنموية والتعليمية وحملات مكافحة العمى وتعزيز الرعاية الصحية الأولية، ومشروعات التمويل الأصغر في المجتمعات الفقيرة بغرض تمكينها من استثمار مواردها البشرية وتوفير فرص العمل والاعتماد على النفس، كما تعمل على تقديم الإغاثة والمساعدات ووصلت بمشاريعها لما يزيد عن مليون ونصف المليون إنسان.

وخلال مسيرة عملها الإنساني حصدت معالي العسعوسي العديد من الجوائز والأوسمة منها جائزة “صناع الأمل ” في الوطن العربي 2017م من دولة الإمارات ، جائزة ” تكريم ” للمرأة العربية الرائدة في دورتها الثامنة لعام 2017م في الأردن، ونالت وسام المرأة القيادية المسؤولة مجتمعياً من مركز المرأة للمسؤولية المجتمعية في تونس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق