أخبار اليمن

الامارات تفشل في لملمة مرتزقتها واحتدام الخلافات حول طارق صالح

شهارة نت – الحديدة:

كشفت مصادر مقربة من مرتزقة العدوان في السواحل الغربية لليمن عن فشل الإمارات في ثني قادة ألوية عسكرية تابعة لها بجبهات الساحل المطل على البحر الأحمر عن رفضهم للعمل تحت قيادة طارق صالح.
ووفقا للمصادر اليمني، فإن خلافات حادة ظهرت بين القادة العسكريين منهم ” أبو زرعة المحرمي، القائد العام لجبهات الساحل، وقادة ألوية العمالقة (وعددها ثلاثة ألوية عسكرية)، وأحمد الكوكباني، قائد مايسمى بالمقاومة التهامية”.
حيث قررت عدد من القيادات الجنوبية الدخول في مواجهه مع شركائهم التهاميين والاستيلاء على المعسكرات التابعة لهم ومنها المعسكر التابع للمرتزق احمد علي الكوكباني ..
وذكرت المصادر أن التوتر سائد حتى هذه اللحظة بين تلك القيادات التي وجهت افرادها بعمل المتارس والتحصينات استعدادا للمواجهة فيما بينها
ويأتي هذا التصعيد بالتزامن مع تعرض المرتزق حمدي شكري قائد ما يسمى لواء العمالقة لإصابة خطيرة إثر حادث مروري تعرض له صباح اليوم الثلاثاء، وسط انباء متداولة على ان الحادث كان مدبرا، لا سيما وانه جاء بعد خلافات حادة وتوتر كبير بين قادة المرتزقة في الساحل الغربي لليمن.
وأفادت المصادر أن شكري تعرض لحادث مروري في منطقة الوهط بمحافظة لحج اثناء عودته من جبهة الساحل الغربي.
مشيرين الى ان الحادثة تأتي بعد خلافات حادة وقعت أمس الاثنين في مدينة المخاء بين قيادة القوات الامارتية وبين عدد من القيادات الجنوبية بينهم حمدي شكري وقائد اللواء الثالث عمالقة عبدالرحمن اللحجي، وعدد اخر من قيادات المرتزقة الذين رفضوا تسليم معسكراتهم لطارق عفاش مما دفع القوات الاماراتية الى التخلص من بعض القيادات اما بإقالتها كما فعلت مع المرتزق واحجة او بالتخلص من شكري لتمهيد الطريق امام طارق عفاش للاستيلاء على المعسكرات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق