أخبار اليمن

ايران تحمل امريكا وبريطانيا مسؤولية ما يجري في اليمن

شهارة نت – نيويورك

حمل السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة غلام علي خوشرو الولايات المتحدة وبريطانيا، مسؤولية ما يجري في اليمن.

جاء ذلك في بيان أصدره السفير الإيراني، عقب جلسة مجلس الأمن حول اليمن أمس، والتي انتهت باعتماد مشروع القرار الذي قدمته روسيا، بعد فشل إقرار المشروع البريطاني، الذي يتهم إيران بانتهاك حظر السلاح المفروض على جماعة الحوثي في اليمن.

ونص البيان على أن “الولايات المتحدة وبريطانيا حاولتا اليوم انتهاك إجراءات مجلس الأمن وتنفيذ قرار لا أساس له لتعزيز أجندتهما السياسية ووضع اللوم (علينا) لما يحدث في اليمن”.

ونقل البيان نفي إيران “القاطع للادعاءات حول نقل أسلحة إلى اليمن، وقناعتها التامة بأن مثل هذه المحاولات من قبل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة تهدف إلى إلهاء المجتمع الدولي عن حقيقة ما يحدث في اليمن والوضع الإنساني الكارثي هناك، الذي جاء نتيجة للهجمات العنيفة الوحشية للتحالف السعودي على مدى السنوات الثلاث الماضية”.

هذا وانتقد البيان سلوك السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، الذي اعتبره تغطية على “جرائم” التحالف العربي في اليمن. وأضاف، أن “هذه المزاعم المكررة والمسرحيات المملة إنما تأتي لمناهضة إيران ودعم المعتدين على اليمن”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق