أخبار اليمن

الداخلية تعلق على اشاعات المرتزقة بشأن اعتقال 15 فتاة بصنعاء

شهارة نت – صنعاء :

سخر مصدر أمني بوزارة الداخلية مما تناولته وسائل إعلام العدوان ومرتزقته من اعتقال ١٥ فتاة في صنعاء .. مؤكداً أن ذلك لا أساس له من الصحة جملة وتفصيلاً.

وعبّر المصدر عن استغرابه من لجوء وسائل إعلام العدوان ومرتزقته إلى استخدام العنصر النسائي لنشر إشاعات كاذبة لا تزيدهم إلا سقوطاً في الحضيض .

وأوضح المصدر أن ذلك التعاطي يؤكد السعي للنيل من سمعة رجال الأمن بنشر إشاعات باطلة بعد عجز العدوان وأدواته عن تمرير مخططاتهم في زعزعة الأمن والاستقرار بأمانة العاصمة وغيرها من المحافظات.

وجدد المصدر التأكيد بأن الأجهزة الأمنية تلتزم أرقى المعايير الأخلاقية إلى الحد الذي أزعج العدو الذي يسعى يائساً لتوسيع واقع أسود وتعميمه في المناطق اليمنية جنوبا وشمالاً، وحين عجز عن تمرير ذلك لجأ إلى أباطيله المكشوفة وإشاعاته الساقطة.

وبين المصدر أن الواقع يدحض أكاذيب وإشاعات العدوان.. مذكّراً بأن العدو سقط منذ سنوات في براثن العيب وتلطخ بالعار باستهداف طائراته المستمر للنساء في الأعراس والمآتم والمدارس.

وقال : ” ما تزال مجازر سنبان وأرحب ونهم وصعدة وتعز وصرواح شاهدة على تلطخ يديه بعار القتل الجماعي للنساء في سابقة لم يشهدها أحد من العالمين” .

وأكد المصدر أن الجميع بات يدرك الأهداف القذرة من وراء تلك الإشاعات وأن الشعب يعي جيداً بطلان ما يروج له العدوان ويثق برجال الأمن في حماية الأموال والأعراض والممتلكات العامة والخاصة دون تفريط .

وأضاف” أصبح المواطنون يدركون أن العدو يتمنى أن تحدث مثل تلك الحوادث لكي يستغلها في تشويه رجال الأمن، لكن ذلك لم يحدث، فاليمنيون سيظلون أهل شرف ونخوة تستفزهم أكاذيب العدوان التي تستوجب الرد وإسكات الأفواه العدوانية التي تسعى لإشاعة الأكاذيب في أعراضهم وهذا ما سيرتد على العدوان ومرتزقته في مختلف الميادين والجبهات”.

وأهاب المصدر بناشطي مواقع التواصل الاجتماعي الرجوع إلى المصادر الرسمية والابتعاد عن أي تناول لمثل تلك الأباطيل وعدم الانشغال بها كونها تأتي في إطار الحرب النفسية واستهداف السكينة العامة للمواطنين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق