حقــوق وحريـات

الملتقى الوطني: 29 الف ضحية في اليمن خلال يوليو المنصرم و 6 رهائن لدى مدير أمن حجة

رصد الملتقى الوطني لحقوق الإنسان NFHR ضمن برنامج مراقبة ورصد انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن الذي ينفذة بالشراكة مع الصندوق الوطني للديمقراطية NED عدد (305) حالة انتهاك خلال يوليو الماضي بلغ عدد ضحاياها (29.201) تسعة وعشرين ألف ومئتان وواحد ضحية في كافة محافظات الجمهورية .
وسجل الاعتداء الجسدي والجرح والتهديد ومحاولة القتل أعلى نسبة في الانتهاكات خلال يوليو بنسبة (50%) من إجمالي الانتهاكات بواقع (158) حالة انتهاك وسجل القتل خارج إطار القانون عدد (65) حالة والاعتقال والاحتجاز التعسفي والرهائن (34) حالة والاعتداء على حرية الرأي والتعبير (10) حالات والاغتصاب (6) حالات وحرمان الحق في العمل (7) حالات والحرمان من الحق في الضمان الاجتماعي (7) حالات والعنف الأسري (3) حالات والحرمان من الحق في المحاكمة العادلة 3 حالات والتعذيب وحرمان الحق في التجمع وحرمان الحق في الصحة العامة وحرمان الحق في البيئة النظيفة والعقاب الجماعي والاعتداء على الممتلكات حالتين من كل انتهاك .
وسجل فريق الرصد الميداني بمحافظة حجة واقعة احتجاز (6) رهائن لدى مدير امن محافظة حجة في مخالفة واضحة وصريحة للدستور والقوانين النافذة في البلاد .
وكشف فريق الرصد الميداني عن احتجاز كلا من ( بشير حزام حزام رشيد 15 سنه , يوسف محمد عايض 17 سنه , مجمل محمد مطهر 29 سنه , حميد علي محمد 38 سنه , حمود علي محمد 50 سنه , أكرم محمد علي 26 سنة ) منذ ما يزيد عن ثلاثة اشهر دون أي مبرر أو مسوغ قانوني بالرغم من توجيهات النيابة العامة بالمحافظة بالإفراج عنهم كونهم رهائن .
وبلغ إجمالي عدد الضحايا في هذه الانتهاكات (29.201) ضحية منهم (28,766) ضحية من المواطنين وعدد (204) من الناشطين الحقوقيين وعدد (96) ضحية من العمال والموظفين وعدد (87) ضحية من الطلاب وعدد (21) ضحية من النساء وعدد (14) حالة من المنتسبين لقوات الأمن والمتقاعدين وعدد (11) ضحية من الأطفال وعدد (8) من الصحفيين وعدد (2) من المحاميين وعدد ضحية واحدة من اللاجئين .
أما بالنسبة للجهات القائمة بالانتهاك فلقد سجلت السلطات الأمنية المرتبة الأولى بعدد (195) واقعة منها (16) واقعة ارتكبتها قوات الجيش وسلاح الجو ? وفي المرتبة الثانية مراكز القوى والمسلحيين القبليين والمتنفذين بعدد (51) واقعة , وفي المرتبة الثالثة المسلحين المجهولين والعصابات المقاتلة (24) واقعة , تليها الجهات الحكومية الأخرى بعدد (19) واقعة? والأقارب كالأسرة (14) واقعة وواقعة واحدة “حالة إغتصاب ” ارتكبها احد المواطنين
ومن خلال الرصد والتقصي الميداني اتضح ان السلطات الرسمية كانت القائم بالإنتهاك في عدد (213) واقعة وسجلت موقفا سلبيا في (78) واقعة وموقفا ايجابيا في (13) واقعة ولم تكن على علم بالانتهاك في واقعة واحدة .
وقدم الملتقى الوطني ممثلا بفريق الرصد الميداني في المحافظات المناصرة والدعم لضحايا الانتهاكات خلال يوليو 2011 لعدد 200 واقعة انتهاك? توزعت بين المناصرة الاعلامية لعدد (172) واقعة انتهاك والمناصرة الادارية لعدد (20) واقعة انتهاك والعون القضائي لعدد (8) وقائع انتهاك .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق