كتابات

الشرفاء وحدهم في مرمى ( اللصوص) ..?!!

حملة مسعورة يتعرض لها كوكبة من انبل وأشرف شباب اليمن الذين لا تربطني بهم علاقة (شخصية) ولست جليسا لا يا من هم لكن لهؤلاء الشباب سيرة عطرة تحكيها ألسن العامة وتشيد بقيمهم وأخلاقياتهم ونبل مواقفهم كل ألسنة اليمنيين من صعده للمهرة ومن كمران لسقطرى وأقصد بهؤلاء الشباب العميد الشاب / أحمد علي عبد الله صالح قائد الحرس الجمهوري , والعميد طارق محمد عبد الله صالح قائد القوات الخاصة , والعميد يحي محمد عبد الله صالح أركان حرب الأمن المركزي , ومعهم الأخ العميد / عمار محمد عبد الله صالح وكيل جهاز الأمن القومي , هؤلاء الشباب يتعرضون لحملة ( حقيرة وقذرة ) وغير شريفة لآن من يتبنى هذه الحملات ويقف خلفها غير شريف ولا نواياه نظيفة وليس فيمن يقفون خلف هذه الحملات الكاذبة والمزيفة بقايا نبل من أخلاق ولا قيم ولا ذرة من كرامة ولا احترام للذات .. فما هي جرائم هؤلاء حتى تشن هذه الحملة الظالمة والحاقدة والمكشوفة في ابعادها وأهدافها ومراميها وغايتها ..?

حقا وعلى مدى سنوات لم نسمع ولم نقرا ولم نشاهد أن أيا من هؤلاء القادة العسكريون قد تحرش( ببنات الشعب )في أزقة وشوارع العاصمة وبقية المدن اليمنية ..?

لم نسمع أو نشاهد أو نقرا أن أيا من هؤلاء القادة الشباب قد أقدم على (قتل شرطي مرور ) أو (دهس مواطن عابر ) لحظة مرور موكب (الجهالة) ..? لم نعرف يوما أن أيا من هؤلاء الشباب القادة قد تعمد ( اختطاف فتاة) من منزلها بطريقة الحيلة ولمهمة إنسانية..? فكانت المهمة حقيرة وقذرة كصاحبها ..?!!

لم نعلم أن أيا من هؤلاء الشباب القادة قد صادروا حق مواطن او نهبوا أرضية مواطن فقيرا كان أو غنيا ..?

لم نعرف أيا من هؤلاء الشباب متهما بجرائم جنائية وبتهريب ممنوعات ولم نعلم أن أيا منهم نهب المال العام أو صادر أملاك الدولة أو تحايل علي حقوقها أو تهرب من دفع الضرائب ..? لم نعلم أن أيا من هؤلاء الشباب يمتلك ( مئات الشركات المتعددة) ويدير ثروة خيالية دون أن نعلم ويعلم الشعب مصادر هذه الثروة ..?

لم نعرف أن أيا من هؤلاء الشباب قد قلوا أدبهم على مواطن أيا كان مستواه الاجتماعي وطبقته , ولم نعلم أن واحدا منهم مطلوب لجريمة ثأر أو حدث أنه تغطرس ومارس نفوذه على العامة أو على هذا المسئول أو ذاك ..?

إذا لماذا هذه الحملة الحاقدة والقذرة ضد هؤلاء الرموز الوطنية والقادة العسكرين ..? أهو الحقد ..? هذا أكيد ..? أهي الرغبة في تشويه صورهم أمام الشعب هذا مستحيل لأن الشعب اليمني يعرف جيدا هؤلاء الشباب ويحترمهم ويجلهم ويقدرهم لأنه اعتادا منهم احترامه وتقديره وتبجيله .. لذا خسئتم أيها الحاقدون , فلن تنالوا من هامات وطنية شامخة تربت وترعرعت في كنف قائد عظيم لشعب عظيم ومن قيم وأخلاقيات هذا الشعب تشرب هؤلاء القادة الشباب ومن حكمة القائد نهلوا حتى ليستحيل عليكم وعلى كل أحمق أن يلتقط ولوا هفوة على هؤلاء القادة الشباب الذين سيظلون ذخرا للوطن وهامات شامخة وسامقة في سمائه متربعين على قلوب شرفاء الوطن ولا يهمنا غير شرفاء الوطن الأوفياء أولئك الذين فرضوا خياراتهم وعلى كل المحافل وأجبروا المجانين على التعقل خوفا وخشية وها هي معطيات راهن الحال خير دليل على ما أقول واتحدث به ..

سيظل العميد / أحمد علي عبد الله صالح قائد الحرس الجمهوري يعبر عن الضمير الوطني لشعبنا اليمني الأصيل وهو بجد (سر أبيه ) وسيظل العميد / طارق محمد عبد الله صالح قائد القوات الخاصة نموذج للشاب اليمني الصادق والمخلص والذي يؤدى واجبه بقدرة واقتدار وتواضع وجدية , وسيظل العميد / يحي محمد عبد الله صالح نموذج مثالي للقائد العسكري المؤهل والمتمكن والواعي والمثقف والرجل النبيل الذي يحلف الجميع باسمه تيمنا وحبا وتقديرا وسيظل الأخ / عمار محمد عبد الله صالح عنوان لليقظة والوعي والهوية يعمل بصمت وبصمت يحقق منجزات كجندي مجهول يعيش معارك وطنه اليومية بصلابة وشجاعة وشرف .. وهؤلاء هم من نريدهم ونجلهم ونرفع مكانتهم لأنهم خدام للشعب ولم يكونوا يوما (أسواط وكرابيج) تهوى على ظهور الشعب , وليسوا جزءا من ازمة ولا هم صناعها بل هم كل الحل وليضرب راسه في أقرب ( جدار ) كل من لا يعجبه قولي ..!!

لقد بلغ الحقد بالبعض حدا لا يطاق لدرجة أن احدهم لم يجد على العميد طارق ما يؤخذ عليه غير ( مقالة ) كتبها العميد فكانت وبجد قيمة ومهمة وحملت رؤى ومضامين لكن (حامل الحقد) لم يعجبه فهاجم العميد علي ( رأي) في نشره في ( مقالة) فهل لمثل هؤلاء نسمع أو نصدق من القول عن أشرف وأنبل الرجال ..? هل نصدق من اتخذ من أسم ( عفاش) قضية وراح وكأنه يريد أن يجعل من الاسم وهو بالمناسبة ( اسم حميري ) أصيل لكن الدخلاء فينا لا يعرف هذا ولذلك راح البعض ( يتندر) بالاسم ونسى انه لم يكون سوى يتندر بنفسه ويثير سخرية العقلاء عليه وعلى مثل هذه التصرفات المنحطة والوضيعة التي تكشف عن انحدار أخلاقي وقيمي وإفلاس في الوعي وفقدان لأبسط المعطيات الإنسانية التي بها نفرق بين كون هذا ( إنسان) وهذا (

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق