أخبار اليمن

الاطاحة بالمقدشي يعزز الخلاف السعودي الاماراتي حول اليمن

شهارة نت – خاص :

اكد مراقبون محليون ان قرار عبد ربه منصور هادي،الاطاحة برئيس هيئة الأركان في القوات الموالية له، محمد علي المقدشي، وتعيين العميد ركن طاهر علي عيضة العقيلي خلفا له, من شأنه أن يعميق الخلاف الدائر بين السعودية والامارات.
وذكر المراقبون في تصريحاتهم لـ” شهارة نت ” أن الاطاحة بالمقدشي وتعيين احد المقربين من الجنرال العجوز علي محسن الاحمر وحزب الاصلاح جاء اثر الخلافات بين المقدشي وبين عدد من القيادات العسكرية «الإخوانية» في معسكرات مأرب. اعقبه هجوم حاد من حزب «الإصلاح» على المقدشي في وسائل الإعلام حيث طالب الاصلاحيين بإقالته.
مصادر أخرى اكدت من جانبها أن قرار الإقالة جاء على خلفية تصريحات أطلقها المقدشي أمام جمع من العسكريين في مأدبة غداء في مأرب، قبل نحو شهرين، حيث قال إن «صنعاء لن تسقط ولن تستسلم ولو تم حصارها مائة عام»،
وتأتي هذه التصريحات مناقضة لتصريحاته السابقة عن قرب معركة ما سماها تحرير صنعاء.
وترفض الامارات المشاركة في العدوان على اليمن, التعاون مع المليشيات المسلحة المحسوبة على حزب الاصلاح.
وهاجم ناشطون جنوبيون محسوبين على صف الامارات الدور الغامض الذي يلعبه الأحمر، خصوصا بعد تعيين احد المقربين له، مؤكدين ان الأحمر ورفاقه فاشلين ولن يقدموا لليمن أي شيء يذكر، كونهم جزءاً من المشكلة في اليمن ومتورطين فيما يحدث اليوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق