كتابات

مجلس أنتقالي ما الهدف منه ومن المستفيد منه

الذين يطالبون بتشكيل مجلس انتقالي لا يعون مخاطره وماذا يراد منه لأنهم أستخدموا كالدمى المتحركة للتهريج واضحاك الآخرين عليهم ليس إلا …فالمجلس الأنتقالي فرضته أ~مريكا على الجماهيرية الليبية من أجل حماية مصالحها والليبيون ليسو مستفيدين منه والذي رفع السماء بغير عمد أقحمتهم أمريكا في حرب خاسرة ظنو أنها لأيام وستنتهي لكن الغرب مكارون دهاة خبثاء سولو لليبيين ما هي إلا أياما معدودة وسيستلمون كرسي القذافي وأصبحت المعركة بين كر وفر ولم ينتهي الحلف بقيادة عدو الأنسانية والحضارة راعية الأرهاب الدولي .
المجلس الأنتقالي الذي طرح فكرة إنشائه والتروج له السفير الأمريكي الناطق الرسمي بأسم المعارضة من أجل تكرار سيناريو ليبيا لأن المجلس الأنتقالي الليبي فرضت عليه الولايات المتحدة الأمريكية توقيع أتفاقية تصدير النفط الليبي إلى واشنطن لمدة خمسين ينة مقابل الدعم الذي تقدمه أمريكا للثوار الأثوارقطعان من البقر والغنم الذين أستطاع الغرب الضحك عليهم وهاهم ينهبون خيراتهم وثرواتهم أمام أعينهم ولأنهم في غاية من الغباء سلموا للغرب تسليما كاملا وهم يرون ما حل بإخانهم العراقيين من بعد تشكيل المجلس الأنتقالي الحصيلة أ~ن أمريكا يرقت عليهم 18مليار دولار
فالمجلس الأنتقالي ماهو إلا فكرة السفير الأمريكي والأصوات للتجمع ليمني للإ?ٍصلاح الخونة المتآمرين على وطنهم من أجل موعة أمريكية بمنصب لن ينالوه طالما أبناء الشعب يرقبونهم عن كثب والذي نفسي بيده لن ينالوا إلا ماكتب الله لهم لا ما كتبه السفير الأمريكي هذه سنة الله في الخلق وفي المقادير والرزق والمكتوب فلماذا نتعدى الثوابت الألهية.
أيها الشباب أعلموا أن الاخوان المتنجسين يقودونكم إلى الهاوية وإلى المنزلقات الخطيرة حيث لن تجدوا بعدها المخرج عند السؤال أمام من بيده الأمر والملكوت وأزمة العباد ورقابهم وهو من يعطي ويمنع ويسلب وينزع لا لسفير الأمريكي الذي ضحى بتوكل كرمان حين كان يغدغ عليها بالأموال حتى جعلها تسجد له تفضيلا له على خالقها فإذا به وفي عشية وضحاها يوجه دمشقبتجمي أرصدتها حتى جعلها تحتجب عن الساحة مريضةمن فعلتهخ الشنيعة فهل يعقل شبابنا مكر اليهود وصنائعهم وربائبهم المتمسلمين من الإخوان المجرمين المنحلين خلقا وأخلاقا من خانوا الله ورسوله والمؤمن

alserag2020@hotmail,com

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق