أخبار اليمن

استطلاع للرأي يكشف عن معارضة 62 % من البريطانيين بيع الأسلحة للسعودية

شهارة نت – لندن :

أظهر استطلاع جديد للرأي أن غالبية البريطانيين “يرفضون بتاتا” بيع الأسلحة للنظام السعودي الذي يعد أكبر مستورد للأسلحة البريطانية مع استمرار العدوان الذي يشنه التحالف الذي يقوده النظام السعودي ضد اليمن وما يخلفه من ضحايا ودمار هائل في الممتلكات العامة والخاصة والبنى التحتية الحيوية.

وكشف الاستطلاع الذي أجرته “الحملة الدولية ضد تجارة الأسلحة” ونشرته صحيفة الغارديان البريطانية أن 62 بالمائة من البريطانيين يرفضون بيع الأسلحة للنظام السعودي ويعتقدون أن اندفاع الحكومة البريطانية لبيع الأسلحة لدول مشكوك بسجلاتها في مجال حقوق الإنسان وعلى رأسها السعودية “لا يعبر بالمطلق عن وجهة نظر الرأي العام”.

وتلعب بريطانيا دورا أساسيا في دعم تحالف العدوان السعودي ضد اليمن من خلال صفقات الأسلحة والدعم العسكري واللوجستي وقد حصل النظام السعودي على أسلحة بريطانية بقيمة تتجاوز سبعة مليارات جنيه إسترليني منذ عام 2010م وفقا لوثائق بريطانية رسمية.

وتأتي نتائج الاستطلاع قبيل نظر المحكمة العليا في بريطانيا بهذه القضية الأمر الذي من شأنه عرقلة صفقات الأسلحة مع النظام السعودي فضلاً عن عواقبها الكبيرة المحتملة على الصادرات الدفاعية لدول أخرى أيضاً.

وتطالب الحملة الدولية ضد تجارة الأسلحة بتعليق كل صفقات الأسلحة القائمة والتوقف عن إصدار المزيد من تراخيص المعدات العسكرية للسعودية والمعدة للأستخدام في العدوان السعودي المتواصل ضد اليمن في الوقت الذي تقوم فيه بمراجعة توافق هذه الصادرات مع القانون البريطاني والأوروبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق