السياحـة والاثار

بعد غد الثلاثاء بصنعاء: السياحة ومجلس الترويج يكشفان جرائم العدوان السعودي الأمريكي بالصوت والصورة

شهارة نت – صنعاء:

ليس تهجما أو جورا، إلا أنه كشفا للقناع القبيح الذي يرتديه المعتدي الأكثر قبحا حينما استند في شرعية قبحه وعدوانه إلى غروره وأمواله، مخالفا شرائع السماء وقوانين الأرض، الأمر الذي يجعله مدانا بجريمته مهما حاول ارتداء عباءة الطهر والعفاف، حيث ستظل صورته ملطخة بدماء الأطفال والنساء والشيوخ والأبرياء، في الوقت الذي سيؤرق منامهم كابوس الصمود والتلاحم والإباء اليمني الذي لم تتمكن الأموال المدنسة من كسر شموخه،
في الوقت نفسه ومهما اعتقدوا وحقدهم الدفين أنهم باستهداف حضارة مملكة سبأ ومدينة سام التي تعود إلى آلاف السنين بأنهم سينجحون في طمس الهوية اليمنية وبترها عن جذورها التي طالما استمدت منها قوتها وحكمتها فهم واهمون جدا.
وزارة السياحة ومجلس الترويج السياحي وبالتزامن مع الذكرى السنوية للعدوان السعودي الأمريكي الغاشم على اليمن تقيم بعد غد الثلاثاء في المركز الثقافي بالعاصمة صنعاء فعالية تحت عنوان (السياحة صمود رغم العدوان)، سيتم خلالها عرض فيلم وثائقي عن استهداف المدن التاريخية والمواقع الأثرية والسياحية، وإلقاء عدد من الكلمات، بالإضافة إلى تقديم عدد من الفقرات الإنشادية والفلكلورية والحرفية.
وأوضحت مصادر خاصة باللجنة الإشرافية للفعالية أنه سيسلط الضوء على حجم الصمود والتحدي الذي واجه به اليمن حضارة وسياحة وشعبا آلة القتل والتخريب والتدمير السعودية الأمريكية، وحجم الأضرار والخسائر التي لحقت بالقطاع السياحي الذي يعتبر من أبرز القطاعات الاقتصادية التي وضعتها قوات العدوان السعودي الأمريكي في مرمى نيرانها وحقدها وبشكل مباشر ومتكرر، والذي تضمن البنى التحتية السياحية ومكونات المنتج السياحي اليمني والمدن التاريخية والمعالم الأثرية والسياحية.
يشار إلى أن الفعالية تتضمن معرضا فوتوغرافيا يسلط الضوء على عدد من المنشآت السياحية بأنواعها، والمعالم والمواقع التاريخية في أغلب محافظات الجمهورية والتي استهدفتها آلة القتل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق