أخبار اليمن

بالصور .. انعقاد الملتقى الأول للجبهة الوطنية لأبناء المحافظات الجنوبية لمقاومة الغزو والاحتلال

شهارة نت – صنعاء :

عُقد بالعاصمة صنعاء اليوم الملتقى الأول للجبهة الوطنية لأبناء المحافظات الجنوبية لمقاومة الغزو والاحتلال.

وفي الافتتاح، رحب رئيس لجنة التنسيق للملتقى الأول للجبهة الوطنية لأبناء المحافظات الجنوبية لمقاومة الغزو والاحتلال الناطق الرسمي للحراك الجنوبي أحمد القنع بالحاضرين في الملتقى.

وقال ” قبل كل شيء على الجميع أن يعرف أن أقل واجب علينا نقدمه لإخواننا في المحافظات الشمالية أن نقول للعدوان لا والظلم لا، لما نراه كل يوم من قصف لطيران العدوان السعودي الأمريكي”.

وأضاف” يا أبناء الجنوب المقيمون في المحافظات الشمالية جبهتنا تنطلق قبل أي شيء من واجب أخلاقي وإنساني قبل الواجب السياسي، وعلينا أن نقول لا للعدوان لا لضرب المنازل والأبرياء في كل المحافظات الشمالية”.

وأكد رئيس لجنة التنسيق للملتقى وقوفهم مع قضية الجنوب العادلة والتي يجب أن تحل في إطار وطني.. وقال” لن يفرض علينا السعودي أو الإماراتي أو الأمريكي حل في الجنوب، سيفرض الحل أبناء الجنوب ولن يفرضه أحد عليكم”.

وخاطب أبناء المحافظات الجنوبية بالقول” ماذا يحصل في الجنوب هل هذه الأرض التي أردتم أن تستعيدوها، أخرجتم أبناء المحافظات الشمالية وقلتم أنهم محتلين، واليوم تستقبلون الإماراتي والسعودي والكولومبي والسوداني ليحتلوا أرض الجنوب من جديد”.. مؤكدا أنه مثل ما بزغت الحركة الوطنية في السبعينيات من صنعاء ستنطلق حركة جنوبية أخرى من صنعاء لتحرير الجنوب.

ولفت إلى أن الحاضرين في الملتقى من مشائخ وشخصيات اجتماعية ومحافظين وعسكريين وأكاديميين وغيرهم هم من يمثل الطيف الجنوبي.

وتابع ” إن الملتقى لن يتحدث اليوم كملتقى سياسي وإنما يتحدث حاليا من واجب ديني وأخلاقي يمليه علينا ضمائرنا وديننا تجاه أخوتنا في المحافظات الشمالية وأن تعلو كلمة الحق ويظهر صوت الجنوبيين للعالم بأن أبناء الجنوب ليسوا مع العدوان كما يروج له في بعض المواقع والقنوات المأجورة”.

وأوضح أحمد القنع أن من يتحدث في هذه القنوات هم قلة ممن يستلمون المال ويتحدثون باسم أبناء الجنوب .. وقال” نحن يمنيون شاء من شاء وأبى من أبى ولن نتنازل عن هويتنا اليمنية ومن أرد اليوم أن ينتزع هويتنا اليمنية سنقاتل عنها حتى أخر قطرة من دمائنا”.

وأضاف ” أن أعييننا تقطر دما عندما نرى مشاهد طرد وسحل أخوتنا من المحافظات الشمالية ونحن في صنعاء معززين مكرمين، ما هو واجبنا الأخلاقي لماذا هذا التمييز”.

وأشار إلى أن الجبهة مفتوحة بحيث يكون ملتقى ثاني وثالث وخامس من كافة أبناء الجنوب للدفاع عن قضيتنا الأولى القضية اليمنية وثانيا عن قضيتنا الجنوبية للحل السياسي الذي يتفق عليه في الداخل وليس في الخارج.. مؤكدا أن الملتقى لن يسمح لشلة من المرتزقة وبائعي الذمم أن يدمروا الوطن.

كما أكد أن الخزي والعار لمن يأتي بأجنبي ليدمر بلاده.. وقال ” لن ندع السعوديين يتمتعون بشجرة دم الأخوين أو يحتفلون في قصر سيئون أو يذهبون لحصن الغويزي”.

من جانبه، أشار محافظ لحج أحمد جريب في كلمة السلطة المحلية بالمحافظات الجنوبية إلى أهمية عقد هذا الملتقى الذي يتزامن مع الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الميادين والجبهات.

وقال” لا ننسى في هذا الملتقى أن نوجه تحية إجلال واعتزاز للرجال الشرفاء خاصة الجيش واللجان الشعبية وكل المخلصين في مواقع الشرف والإباء الذين يسجلون أروع ملاحم التضحية والفداء في التصدي للعدوان السعودي الأمريكي الإجرامي الذي استباح دماء الأطفال والنساء والشيوخ واستهدف بنية اليمن التحتية وكل مقومات الحياة بأسلحة محرمة دوليا على مرأى ومسمع من شعوب العالم وحكامه الذين تخلوا عن مسؤولياتهم الدينية والأخلاقية والقانونية”.

وأضاف” لا يسعنا في هذا الملتقى إلا أن نرفع تحية إعزاز وعرفان لقائد المسيرة القرآنية السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي ورئيس وأعضاء اللجنة الثورية العليا على قيادتهم الحكيمة ومواقفهم الشجاعة في التصدي للعدوان والدفاع عن عزتنا وكرامتنا في أحلك الظروف والمحن”.

وأكد محافظ لحج على أهمية عقد مثل هذه اللقاءات التي تجمع أبناء المحافظات الجنوبية والشرقية لتجسيد روح الأخوة وتوحيد الرؤى حول مختلف القضايا وتغليب المصلحة العامة على ما سواها ومعالجة المشاكل بحكمة واقتدار مستلهمين من الماضي العبر وتكون مرشد ودليل للتقدم وتجاوز الأخطاء إن وجدت.

وشدد على ضرورة المضي قدما والعمل بمصداقية تجرد وبروح الفريق الواحد لبناء المحافظات الجنوبية والشرقية وبتعاون واصطفاف الجميع لتحقيق الأهداف المرجوة لخدمة المجتمع.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق